صحة

تنميل الراس

تنميل الراس هو إحساس بوخر الإبر في الرأس وله الكثير من الأسباب لذلك سنقدم لكم من خلال مقالنا أسباب تنميل الرأس والدوخة، تنميل الرأس عند النوم، علاج تنميل الرأس.

تنميل الراس

– هو إحساس غير مريح يحدث فيه انخفاض وغياب للإحساس في الجلد أو إحساس بدبابيس وإبر تنخز جلدك، ولكن لا يقتصر على التنميل على الأطراف فقط، بل تنميل الرأس من الأمور الشائعة لدى بعض الفئات من الأشخاص.
– قد لا يحتاج الشخص إلى زيارة الطبيب إذا شعر بالوخز أو التنميل في الرأس الذي يحدث بصورة متقطعة وقصيرة، بمعنى إذا جاء الوخز والتنميل وذهبا بسرعة، أو إذا ارتبط بالبرد أو حالة طبيبة خفيفة أخرى، أو جاء مصحوبًا بصداع ، فسيختفي عادةً دون علاج. ومع ذلك، إذا استمر الوخز أو التنميل أو تسبب في توقف حياتك، فيجب عليك التحدث إلى الطبيب في أقرب وقت ممكن.

أسباب تنميل الرأس والدوخة

– قلة وصول الدم لمناطق معينة بالجسم
– البقاء في وضعية معينة لمدة طويلة وعدم التحرك
– آثار جانبية نتيجة تناول أدوية معينة
– التدخين والإفراط بالكحول
– ضغط على العصب الموجود في منطقة الرقبة والحبل الشوكي
– B12نقص بعض من الفيتامينات أهمها فيتامين
– التوتر والاكتئاب الشديد
– ارتفاع غير طبيعي بمعدلات الكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم
– الإصابة بالأمراض مثل: الشقيقة, السكري والسكتة الدماغية.

تنميل الرأس عند النوم

– تعتبر إصابات الرأس، مثل الارتجاج والصدمات، من الأسباب الأكثر شيوعًا للشعور بتنميل فيها عند النوم، خاصةً إذا كانت الأعصاب الموجودة في هذه المنطقة تضررت بشدة جراء الإصابة.
– ومن الوارد أن يكون تنميل الرأس ناتجًا أيضًا عن اتخاذ الجسم وضعية خاطئة أثناء النوم، تمنع الدم المحمل بالأكسجين من الوصول للأعصاب.
– علاوة على ذلك، قد يكشف تنميل الرأس عند النوم عن على الإصابة ببعض الأمراض العضوية والنفسية، وتشمل:
الأمراض العصبية
من الممكن أن يشير تنميل الرأس أثناء النوم إلى الإصابة بمرضالتصلب المتعدد، وهو حالة مزمنة تؤثر سلبًا على الجهاز العصبي المركزي.
واعتلال الأعصاب السكري من الأمراض التي قد ينذر بها تنميل الرأس أثناء النوم.
الصداع النصفي
إذا كان تنميل الرأس أثناء النوم في جانب واحد فقط، فهذا يدل على الإصابة بالصداع النصفي، الذي يسبب أيضًا تصلب الرقبة وصعوبة التركيز والتعب العام.
القلق
يعاني الأشخاص المصابون بالقلق أحيانًا من تنميل أو وخز في رؤوسهم، خاصةً عند تعرضهم لنوبات الهلع، ويرجع السبب إلى استجابة الجسم للقتال والهروب، حيث يدفعه ذلك إلى توجيه الدم المؤكسج إلى المناطق التي تساهم في محاربة التهديد، وفي المقابل تقل التروية الدموية إلى أجزاء أخرى.

علاج تنميل الرأس

غالبًا ما يكون تنميل الرأس مؤقتًا، اعتمادًا على السبب، يمكن أن يختفي من تلقاء نفسه وقد تساعد العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة على تحسين الأعراض. إليك مجموعة من النصائح:
– احصلي على قسط كافِ من النوم.
– قللي مصادر التوتر في حياتك قدر الإمكان.
– خصصي وقتًا للاسترخاء بأداء بعض الأنشطة، مثل التأمل أو المشي.
– مارسي الرياضة بانتظام.
– اذا كان جسمك في وضعية تسبب تنميل الرأس، فحاولي تغيير وضعك وإراحة جسمك بالتنفس العميق مثلًا.

هل تنميل الرأس خطير

لا يمكن الإجابة على هذا السؤال بشكل عام، إذ يترافق تنميل الرأس في معظم الأحيان مع حالات مرضية غير خطيرة، وقد يكون في بعض الأحيان مؤشر لوجود اعتلال خطير في الجسم، لذا ينبغي مراجعة الطبيب عند حدوثه دون وجود سبب ظاهر غير خطير، لتحديد المسبب والقيام بالإجرائات الطبية المناسبة في أسرع وقت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: