صحة

اسباب تنميل اليدين

اسباب تنميل اليدين مختلفة وتحدث وجود ضرر، أو تهيج، أو ضغط على أحد أعصاب الذراع أو الرسغ، أو نتيجة الضغط على أحد التفرعات العصبية للذراع ومن خلال مقالنا سنتحدث عن أسباب تنميل اليدين عند النوم، وهل تنميل اليدين خطير، وعلاج تنميل اليدين.

اسباب تنميل اليدين

نقص بعض الفيتامينات أو المعادن.
– استخدام بعض الأدوية.
– انزلاق الغضروف العُنقيّ.
– التعرض لبعض الإصابات.
– داء الفقار الرقبيّ.
– اضطرابات الغدد الصماء.
– اعتلال الأعصاب المرتبط بشرب الكحول.
التعرض لبعض الإصابات مثل إصابة الضفيرة العضدية، متلازمة النفق الرسغيّ، متلازمة النفق المرفقيّ، التثليج
أسبابٌ أخرى مثل الإصابة بمتلازمة ألم اللفافة العصبية، والاعتلال العضليّ الليفيّ، وداء لايم، والذئبة، والمرحلة الرابعة من الإصابة بفيروس نقص المناعة، والداء النشواني، والتصلب المتعدد.

أسباب تنميل اليدين عند النوم

غالبًا ما يكون السبب وراء تنميل اليدين هو الضغط على العصب (الزندي أو الشعاعي أو المتوسط)، تبدأ كل هذه الأعصاب عند عنقك، وتصل حتى ذراعيك وعبر يديك. في ما يلي الأسباب المحتملة للاستيقاظ بأيدي بهما تنميل وخدر:
– الاعتلال العصبي المحيطي (تلف الأعصاب):
تحدث هذه الحالة تيجة للتلف الذي يصيب الأعصاب خارج المخ والحبل النخاعي، وغالبًا ما يتسبب في الضعف والألم أو الشهور بالخدر والتنميل في اليدين والقدمين. يمكن أن يؤثر أيضًا في مناطق أخرى من الجسم.
– مرض السكري:
يعاني نصف مرضى السكري تقريبًا من بعض أشكال تلف الأعصاب، بما في ذلك الاعتلال العصبي المحيطي، ومتلازمة النفق الرسغي، والتي يمكن أن تسبب الألم والخدر والتنميل وضعف اليدين.
– العلاج الكيميائي:
يمكن أن يتسبب العلاج الكيميائي في تلف الأعصاب الطرفية. تظهر الدراسات أن الاعتلال العصبي المحيطي الناجم عن العلاج الكيميائي يصيب ما بين 30 إلى 68% من الأشخاص الذين يخضعون للعلاج.
– التكيسات العقدية:
كتل غير سرطانية تنمو على طول المفاصل أو الأوتار في الرسغين أو اليدين. إذا ضغط الكيس على العصب، فقد يسبب خدرًا وتنميلا في اليدين. تزول معظم التكيسات العقدية دون علاج.
– وضعية النوم:
من المحتمل أن يكون الضغط على يديك خلال النوم سبب الاستيقاظ مع الشعور بتنميل في اليدين. يمكن أن يحدث هذا عندما تنامين على ذراعيك أو يديك، أو في وضع نوم يسبب ضغطًا على العصب في اليد والذراع. عادةً ما يكون تغيير وضعية نومك كافيًا لتخفيف الأعراض.
– نقص فيتامين “ب12”:
فيتامين “ب12” ضروري لعمل الدماغ والجهاز العصبي المركزي ولصنع خلايا الدم الحمراء. قد تشمل أعراض نقص فيتامين “ب12” الخدر والوخز والتنميل في القدمين أو اليدين وضعف العضلات.
– متلازمة النفق الرسغي:
تحدث بسبب الضغط على العصب المتوسط في النفق الرسغي، وهو ممر ضيق في الجزء الأمامي من معصمك. الوخز والتنميل من أكثر الأعراض شيوعًا. قد يحدث أيضًا ضعف في قوة القبضة.
– داء الفقار الرقبية:
عادة ما يحدث بسبب التلف والتمزق المرتبط بالمرحلة العمرية والذي يصيب أقراص العمود الفقري في الرقبة. يمكن أن يسبب أيضا خدرًا وتنميلًا في الساقين والقدمين، بالإضافة إلى آلام الرقبة وتيبسها.
– متلازمة مخرج الصدر :
مجموعة من الاضطرابات التي تتطور عند انضغاط الأعصاب أو الأوعية الدموية أسفل الرقبة وأعلى منطقة الصدر. الخدر والتنميل في المرفق واليد والأصابع أعراض شائعة لضغط الأعصاب، والتي يمكن أن تسبب أيضًا ألمًا في أجزاء من الرقبة أو الكتف أو الذراع أو اليد.

هل تنميل اليدين خطير

أسباب تنميل اليدين غالبًا ما تكون غير خطيرة وناتجة عن أسباب عرضيًة مثل النوم على اليدين أو التواء الرسغ، إلّا أنه أحيانًا في حال مرافقة تنميل اليدين لأعراض أخرى قد يكون سبب تنميل اليدين خطيرًا.

مضاعفات تنميل اليدين

قد يتسبب تنميل اليدين بحدوث بعض المضاعفات الخطيرة في حال عدم علاج السبب بالشكل المناسب. ومن هذه المضاعفات نذكر:
– بتر اليد.
– الألم المزمن في اليد.
– إعاقة أو شلل في اليد.
– فقدان قوة اليد.
– فقدان الإحساس في اليد.

علاج تنميل اليدين

قبل اللجوء إلى الطرق الطبيعية لعلاج تنميل اليدين يجب التوجه إلى الطبيب، والذي يتعرف على الأسباب الكامنة وراء الإصابة به، ويتم وصف العلاج المناسب على حسب كل حالة ومن الطرق الطبيعية ما يلي:
الكمادات
وضع كمادات من الماء الدافيء على اليدين مما يساعد على التقليل من تنميل اليدين، حيث أنه يساعد على إرتخاء العضلات والأعصاب.
الرياضة
ممارسة التمارين الرياضية تساعد على تحسين الدورة الدموية وزيادة تدفق الدم والأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم مما يساعد على التقليل من تنميل اليدين.
الأطعمة الغنية بفيتامين ب
يعتبر تناول الفيتامينات الضرورية ومنها فيتامين ب6 وب 12 والتي تعتبر ضرورية لعمل الأعصاب مما يساعد على التقليل من نسبة الإصابة بالخدر أو التنميل في الأطراف وخاصة اليدين والذراعين.
الكركم
الكركم يحتوي على مركب الكركمين والذي له دور في زيادة تدفق الدم إلى جميع أنحاء الجسم مما يساعد على التقليل من الإلتهابات والتخفيف من الألم وهذا لما يحتويه من مضادات الإلتهابات، ويمكنك استخدام الكركم من خلال تناول كوب من الحليب المضاف إليه ملعقة صغيرة من الكركم وتحليته بالعسل ويتم تناول هذه الوصفة يوميا كل صباح

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: