أخبار

سالي حافظ اللبنانية تكشف تفاصيل اقتحامها مصرف لبنان

سالي حافظ اللبنانية تكشف تفاصيل اقتحامها مصرف لبنان وكيف تفاعل اللبنانيون مع سالي حافظ ومن هي سالي حافظ مقتحمة البنك اللبناني كل ذلك سوف نقدمه لكم في هذا المقال.

سالي حافظ اللبنانية تكشف تفاصيل اقتحامها مصرف لبنان

وقالت سالي حافظ في مقابلة مع قناة ”الجديد“ اللبنانية، إن المسدس الذي نفذت به عملية الاقتحام لم يكن حقيقيا بل كان مسدسا من البلاستيك.
وأوضحت أن المسدس هو لعبة كان يلهو بها ابن شقيقتها، ويُستخدم مثله في المسلسلات، وبقي معها في الحقيبة، مؤكدة أنها ضد السلاح المنفلت.
وأكدت أنها أودعت 20 ألف دولار في البنك ولكنها لم تستطع الحصول عليها بسبب مماطلة البنك الذي عرض عليها 200 دولار كل شهر حتى استرداد كامل المبلغ، وهو مبلغ لا يساوي ثمن الحقنة التي تتلقاها شقيقتها يوميا، على حد قولها.
وأكدت سالي أنها لم تحصل على كل المبلغ لكنها أخذت فقط 13 ألف دولار منها 12 ألف دولار والمبلغ المتبقي كان بالليرة اللبنانية، لافتة إلى أنها كانت تفكر في بيع كليتها من أجل تدبير مبلغ مالي لعلاج أختها، مشيرة في الوقت ذاته إلى أنها باعت جزءا كبيرا من أثاث منزلها بسبب ضيق الحال.
وفي حال تم إلقاء القبض عليها أو التحقيق معها، قالت إنها تريد منهم أن يضعوا أنفسهم مكانها، ولو أن أي قريب لهم كان في مكان أختها ما الذي سيفعلونه.
ووجهت رسالة للشعب اللبناني قائلة إنه لم يعد لديها سبب للسكوت، مطالبة الساعين إلى الانتحار بعدم إهدار حياتهم بل التوجه لنيل حقوقهم حتى لو كان ذلك سيفقدهم حياتهم.

لماذا اقتحمت سالي حافظ بنك بلوم في لبنان

في تصريحات لها نقلتها فضائية “الجديد” اللبنانية، بعد عملية الاقتحام، قالت سالي: “منذ زمن طويل وأنا أرجو البنك ولم يفِ أحد بوعوده معنا ولم تقف معنا أي وزارة”. مضيفة: “البنك سرقنا علنا وبشكل مباشر ورأيت أختي تموت أمام عيني ولم يعد لدي ما أخسره”.
وقالت “منذ يومين رجوت مدير البنك وقلت له أختي تموت، عرض إعطاءنا 200 دولار على الـ12 ألف لبناني بالشهر. ووصلت إلى حد قررت بيع كليتي حتى تتعالج شقيقتي”.
مدير عام بنك لبنان والمهجر أمين عواد، أكد صحة رواية سالي بشأن طلبها مساعدة لسحب أموالها من البنك بهدف مساعدة شقيقتها، قائلاً في تصريحات لشبكة “سي إن إن” الأمريكية، إن العميلة لديها حساب صغير في المصرف وقابلت مدير الفرع، وطلبت منه مساعدتها لسحب مبلغ من البنك كي تساعد أختها المريضة. فأجابها إنّ إدارة المصرف تنظر في الحالات الإنسانية طالبًا منها تزويده بالأوراق اللازمة الرسمية، كي يرفعها بدوره إلى الإدارة حتى تنظر فيها، لأننا نساعد في هذه الحالة”.
لماذا اقتحمت سالي حافظ بنك بلوم في لبنان
وعلقت زينة حافظ، شقيقة مقتحمة بنك لبنان والمهجر، على ما أقدمت عليه أختها سالي، قائلة: “كان تصرفًا فرديًا غير مخطط له وأنّ السلاح الذي كان في حوزتها لعبة”.
وفي شأن شقيتها نانسي المريضة، كشفت أنها تعاني من ورم دماغي وخضعت لعملية جراحية لاستئصال الورم وتحتاج إلى دواء تبلغ كلفته 7 آلاف دولار شهريًا ولا يمكنها المشي أو الكلام وأن المستشفيات ليس في وسعها تحمل هذه الكلفة ولا وزارة الصحة.
في لبنان يعاني الأزمات واحدة تلو الأخرى، تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي ومشاهير مع مقتحمة البنك، وأطلقوا هاشتاجات دعمًا لها متأثرين بقصتها لمساعدة شقيقتها، وتصدر هاشتاج “سالي حافظ البطلة” موقع “تويتر” لعدة ساعات.

فيديو اقتحام سالي حافظ بنك لبنان

يمكن مطالعة الحادث بتفاصيل الاقتحام من خلال الفيديو التالي التي قامت قناة العربية الفضائية بتشدينه:

هل سافرت سالي حافظ الى اسطنبول

نشرت الشابة سالي حافظ على حسابها الرسمي في منصة فيس بوك الشهيرة منشور كتبت فيه:”الدولة كلها تحت بيتي وأنا صرت بالمطار بشوفكن بإسطنبول تشاو”، ولكن لم يتم التأكد حتى الآن من حقيقة سفرها إلى إسطنبول، حيث انتشرت أخبار أخرى تفيد في تمكن قوات الأمن العام اللبناني من إلقاء القبض على سالي حافظ في مطار رفيق الحريري الدولي في دولة لبنان

انستقرام سالي حافظ الرسمي

تفاعل عدد كبير مع الحادث عبر حسابها الرسمي إنستقرام خلال الساعات السابقة، حيث قال البعض أنها معذورة فيما فعلته مع مدير فرع بنك لبنان في السوديكو صباح، وإجارة تحت تهديد السلاح على تحرير ثلاثة عشر ألف دولار من وديعتها، حيث إنها قصدت أموالها المودعة لدى البنك، ولم تطلب مال أحد، ويمكن الوصول إلى هذا حسابها الرسمي على إنستغرام “من هنا“.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: