علاقات أسرية وزوجية

الرجل ضعيف الشخصية امام زوجته

الرجل ضعيف الشخصية امام زوجته تؤثر على الحيا الأسرية وقد ينتهي الموضوع بهدم الأسرة والوصول إلى الطلاق ولذلك سنتحدث من خلال مقالنا الزواج من رجل ضعيف الشخصية، والرجل ضعيف الشخصية في الحب، وصفات الزوج قوي الشخصية، وكيفية التعامل مع الزوج ضعيف الشخصية مع اهله؟

الرجل ضعيف الشخصية امام زوجته

-الكذب
يعتبر الكذب آفة خطيرة، والرجل الحق لا يكذب أبدا مهما توافرت لها كل العوامل التي تساعد ف كذبه وتسهلها له، والكذب من الصفات التي قد تعوق استمرار الحياة الزوجية، فالرجل يسقط من عيون امراته في كل مرة يكذب فيها عليها الى ان يتلاشى كيانه نهائيا أمام إمراته ويسقط من نظرها للأبد
-التردد الدائم
ان تردد الرجل الدائم حيال كثير من الامور يؤثر في نظرة زوجته له، وفِي كثير من الأحيان يمحي من شخصيته شيئا فشيئا أمام زوجته، اذ يصعب عليه اتخاذ قرارات هامة بسهولة، وهو امر سلبي للغاية يضعف من شخصية الرجل وقد يفقد بسبب ذلك ايمان زوجته به
-انعدام الرأي وضعف الشخصية
قد يكون الرجل محبا لزوجته لدرجة كبيرة تجعله قابلا بكل ما تراه وما تريده وما تسعى الى الحصول عليه، فيصبح لا رأي له، وكل ما عليه ان يسمع زوجتها ويطيعها في كل الحالات، وهو أمر صعب على الزوجة التي تحب أن يكون لزوجها رأي مستقل وان يكون رجلا يمكن الاعتماد عليه
-قبول الاهانة والتسلط
توجد بعض الزيجات التي يبدو فيها الزوج ضعيف الشخصية، يخضع لتسلط زوجته ويقبل الاهانة ويرضى أن يكون هكذا في كل الاوقات، وهو أمر يهدر من قيمته في عين امرأته، كما أنه يجعل من الزوج كالأضحوكة امام الزوجة وأقاربها

شاهد ايضا: المرأة تكره الرجل الضعيف

الزواج من رجل ضعيف الشخصية

هناك عدة صفات يتصف بها الزوج ضعيف الشخصية، وهذه الصفات هي كالآتي:
-يسبب لزوجته الشكوى والتذمر
-لا يلتزم بأداء مهامه
-يتصرف كالمراهق
-لا يفكر بمستقبل عائلته
-لا يحترم الرأي الآخر
-لا يدافع عن زوجته
-لا يناقش زوجته بشكل جدي
-إهمال زوجته
-لا يستطيع التخطيط والقيادة
-لا يتحمل المسؤولية
-يتصف بالأنانية
-يتصف بالكسل

الرجل ضعيف الشخصية في الحب

-فشل العلاقات العاطفية مترتب على وجود ضعف بشخصية أحد الأطراف، خاصة المرأة.
-الشعور بالملل لدى الطرف الذي يعاني من ضعف شخصية الطرف الآخر.
-البحث عن بديل آخر للطرف ضعيف الشخصية، للتعويض عن المشاعر المفتقدة، وهو ما ينتج عنه فشل العلاقة.
-عدم القدرة على التعامل مع هذا الطرف.
-فقدان الرغبة في نجاح أو استكمال العلاقة مع طرف ضعيف الشخصية.
-كل هذه الأسباب وفقا لعلم النفس، تعوق استمرار العلاقات العاطفية بين الرجل والمرأة، ولكن زيادة فرص الفشل تكون في زيادة إذا توافر بعض هذه الأسباب في الرجل، لكون المرأة تفضل عادة الرجل صاحب الشخصية القوية، الذي يستطيع قيادة العلاقة إلى النجاح.

صفات الزوج قوي الشخصية

-لديهم القدرة على تحديد مواطن الضعف ومواطن القوة بشخصيتهم ويأملوا إلى تحسين أنفسهم والعلو بذاتهم .
-يتحلون بوجود المرآة التي تعكس كل ما في ذاتهم للذات حيث أنهم يستطيعوا أن يتواصلوا مع ذاتهم ويفحصون أمورهم الشخصية والسلوكية والانفعالية ولديهن الوعي الكافي بتصرفاتهم فهم يعلمون ماذا يفعلون ولماذا يفعلون وما سيترتب على الفعل.
-له القدرة على العناية بالأمور وكيفية احتواء الآخرين سواء نفسياً او غيره ويظهرون التعاطف نحو الناس ويكون واضع عليهم الطيبة ولا يخافون من ظهور المشاعر الخاصة بهم.
-قدرته على التواصل والتفاعل الاجتماعي جيدة فهو يتناقش مع الكثير ويختلط بالناس ويكون على أتم استعداد لخوض أحاديث ومناقشات حتى يتواصل لنقطة اتفاق مع الآخرين.
-يتحلى بسمات القائد وله القدرة على إنجاز أي مهمة تسند إليه فهو لا يشاهد المشاكل التي ينغمس فيها ويشاهد دون أن -يؤدي أي رد فعل بل هو يحلل المشكلة ويجد لها حل إلى أن تنتهي.
-له القدرة على أن يتولى امر ذاته ونفسه وجميع المسؤوليات الشخصية.
-علي وعي كامل بأن السلوك الذي يسلكه له أصر على الآخرين وعلى الحياة عامة.
-لا يرمون ألوم على الاخرين بل هم يتولون امر نفسهم وعلي داريه بكل شئ
-يمكننا ان نقول ان الرجل القوي مسؤول.
عن كل من يريد اهتمامه وقريب له فهو يتحمل مسئولية أفعاله قبل قوله ولا يهرب في أي وقت ويبذل قصاري جهده لكي -يقدم لك الاحتواء من جميع الجوانب العاطفية والنفسية والمالية، وذلك بعد توظيفه لعقله بالإضافة إلى قلبه.
-لا يستخف بأصدقائك ومعارفك وناسك تحت أي ظرف من الظروف او لاي سبب.
-يراعي مشاعرك وتكون بالنسبة له شئ مهم جدا.
-من أولوياته أن تكون العلاقات قائمة على الاحترام المتبادل.

شاهد ايضا: المرأة تضعف أمام الرجل الذي يحرمها من هذا الشيء

كيفية التعامل مع الزوج ضعيف الشخصية مع اهله؟

الحوار البناء هو المفتاح الرئيسي لحل تلك المشكلة، فعليك التحاور مع زوجك بمنتهى المنطق والصراحة بخصوص إحساسك أن تلك المشكلة قد تهدد علاقتكما حتى تكسبي ثقته واحترامه لرأيك، مع التأكيد أنك مقدرة تمامًا مدى حبه واحترامه لأهله بل إنك تدعميه على ذلك، لكن عليه في الوقت نفسه احترامك والموازنة بينك وبين أهله، وفي ما يلي إليك عدد من النصائح المجربة:
-تحلي بالهدوء ودعي حسن الظن يتحكم في مشاعرك:
-فكري أن زوجك قد لا يكون ضعيف الشخصية لكنه يحب أهله ويخشى أن يشعروا أنه قد ابتعد عنهم فيفعل تلك الأمور التي تغضبك، فعند تفكيرك من هذا المنطلق ستهدئين وتفكرين بصورة أكثر منطقية.
-تجاهلي وتسامحي:
إذا كنت ستأخذين كل موقف بعصبية وغضب ومشاحنات فإن ذلك سينعكس بالسلب على علاقتك بزوجك ولن تحل المشكلة بل ستزداد سوءًا ، ولكن حاولي قدر الإمكان التغافل والتسامح والتفكير في كيفية تغيير الواقع للأفضل، ولا تتسرعي في الحكم على الأمور إلا بعد المناقشة مع زوجك وسماع وجهة نظره والوصول إلى حل يرضي جميع الأطراف.
-اجذبي زوجك لك بعقلك ومشاعرك:
الزوج مثل الطفل يحب من يحقق له ما يتمنه ويطمح إليه، فاستغلي هذه الصفة بذكاء لتشعريه أن علاقته بأهله لا تغضبك بل تسعدك وأنك تودين مشاركته في مختلف المواقف التي يبرهم فيها، واعملي على كسب ثقتهم هم أيضًا حتى لا يشعروا بأنك تأخذين موقفًا عدائيًا تجاههم، وستتفاجئين بنتيجة ذلك حتى لو كان تدريجيًا على علاقتك بزوجك، وسيشعر من تلقاء نفسه بمدى حب واحترامك له ولأهله، ويضطر إلى مشاركتك كل صغيرة وكبيرة لاتخاذ القرار المناسب الذي يرضيك ويرضي أهله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: