ثقافة ومعلومات عامة

ما هو قانون الجذب

ما هو قانون الجذب؟ إذا كنت ترغب في التعرف عليه بالإضافة إلى معرفة كيفية تطبيقه، وخطورته وأيضا ما هو التخاطب من خلال مقالنا سنقدم لكم إجابات لكل هذه الأسئلة.

ما هو قانون الجذب

قانون الجذب The law of attraction هو الاعتقاد بأن الكون يقوم بإنشاء وتوفير ما يركز عليه الشخص بأفكاره، ويعتقد الكثير من الأشخاص أنه قانون عالمي، وبحيث تكون نتائج الأفكار الإيجابية إيجابية دائماً، وينطبق الأمر نفسه على الأفكار السلبية التي تؤدي دائماً إلى نتائج سيئة، لكن قانون لجذب يتعدى هذه التعميمات بكثير، فمثلاً عند التفكير بلامبرغيني حمراء، فإنه سيجذب للشخص لامبرغيني حمراء، وبالنسبة إلى الأشخاص الذين يؤمنون بهذا القانون، فإن التشكيك في صحته يشبه الإلحاد.

ما هو قانون الجذب وكيفية تطبيقه

ما هو قانون الجذب وكيفية تطبيقه
ما هو قانون الجذب وكيفية تطبيقه

 

  • يجب أن تكون إيجابيا فهذا يعتبر الأساس في النجاح ويعتبر هذا المفهوم ليس بجديد ولكنه من أساس قانون الجذب فالإيجابية تؤدي في نهاية الطريق إلى النجاح وجذب النجاح إليك.
  • يمكنك أن تتساءل عن المفكرين الإيجابيين في العالم الذين ننبهر بهم في ابتسامتهم المستمرة حتى وإن كانت أمورهم غير مستقرة ولكن يظهر هذا بسبب أن الأفراد الإيجابيين يأتي إليهم كل ما هو جميل حيث قوة التفاؤل تجذب الأفضل دائما حتى لو كان الوضح الحالي سيئ للغاية.
  • قم بفتح عقلك وإنسانيتك على الإيجابية من حولك فهذا يساعدك على الوصول إلى الأفضل وليس من حولك فقط ولكن في داخلك فتصبح أكثر إيمانا بما يحدث لك حتى لو كان سيئ وتصبح قادرا على مواجهة كل ما يقف أمامك وتحقيق كل ما تريد.
  • يجب أن تتأكد أنك قادر على تحقيق كل ما تريد ويمكنك أيضا أن تجذب إليك كل ما يسهل عليك الحصول على ما تريد فأنت على حق في ذلك، فنحن قادرون على النجاح في الحياة والحصول على فلا يوجد طموح أكبر منا لكن كل ما هو مطلوب اتباع الخطوات ووضع خطة البداية ويمكننا التحول إلى إنسان أكثر نجاحا وعن طريق تمرين قانون الجذب يمكننا الوصول أسرع وأسرع.

خطورة قانون الجذب

خطورة قانون الجذب
خطورة قانون الجذب

القانون في حد ذاته لا يشكل خطرًا، ولكن في حال كان وجود هذا القانون أمرًا واقعًا، فإنّ التركيز على الأشياء السلبية سيجلب البؤس إلى حياة الإنسان، وستكون حياته مليئة بالألم والسوء

قانون الجذب والتخاطر

  • قانون الجذب هو ذلك القانون الذي يؤكد على قدرة الإنسان على التحكم في مصيره، وهو يمثل أسباب نجاح الإنسان في الحياة، وذلك من خلال الاختيارات والأفكار التي يفكر بها الإنسان. وتشغل باله وتفكيره، حيث يقوم الإنسان بتحديد الطموحات والأهداف التي يرغب في تحقيقها، وكذلك يقوم بتحديد مدى الجهد المبذول لتحقيق هذه الأهداف.
  • أما التخاطر فهو يعتبر موهبة من الله عز وجل إعطاءها لبعض البشر، حيث يتميز الشخص الذي يقوم بالتخاطر بالتواصل مع عقول من حوله ويقوم بإرسال رسائل ذهنية لهم. وهذه الرسائل اما تكون ذهنية او مشاعر او رسائل تهديد أو انجذاب، وتكون عملية التخاطر هذه عن بعد ولا تحتاج الى التواصل وجهاً لوجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: