صحة

أسباب كثرة التبول المفاجئ

أسباب كثرة التبول المفاجئ نتحدث عنه من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات المميزة مثل أسباب التبول الكثير عند النساء ونبذة عن كثرة التبوّل و الختام علاج كثرة التبول تابعوا السطور القادمة.

أسباب كثرة التبول المفاجئ

أسباب كثرة التبول المفاجئ

– الإصابة بالتهاب البول ، تتسبب الالتهابات التي تحدث في المثانة إلى الذهاب إلى الحمام بشكل مبالغ فيه، ويمكنك معرفة ذلك من خلال شعورك بألم أثناء التبول أو حرقان، وهنا يجب استشارة الطبيب من أجل استخدام علاج مناسب.
-من بين اسباب كثرة التبول المفاجئ هي تضخم البروستاتا، والتي بدورها تعمل على الضغط بشكل كبير على مجرى البول، غير أنها تقوم بمنعه من التدفق، مما يؤدي لجعل جدار المثانة يحدث له حالة من التشنج وتقليل المساحة التي تخزن السوائل، وبالتالي الشعور المتكرر بالذهاب للتبول.
– تناول أنواع معينة من الأدوية يؤثر بشكل سلبي على درة البول، مثل العلاجات الخاصة بضغط الدم وغيرها، ذلك يؤثر على الكلى ويعد من أقوى اسباب كثرة التبول
– من اسباب كثرة التبول أيضا الإكثار من تناول السوائل مثل العصائر أو المشروبات الباردة والغازية والساخنة، كل ذلك يعمل على تحفيز الكلية من التخلص من الزائد منها الذي يتواجد داحل الجسم، كما أنها تعتبر من الأشياء المدرة للبول.
– أثناء فترة الحمل، تشعر السيدة منذ بداية الحمل أنها تذهب كثيرًا إلى الحمام وهذا على غير عادتها، ويحدث ذلك حتى الأيام الأخيرة من الحمل بطريقة متزايدة، وذلك يكون بسبب أن الجنين يقوم بالضغط على المثانة كلما كبر حجمه.

أسباب التبول الكثير عند النساء

أسباب التبول الكثير عند النساء

-انقطاع الطمث
يمكن أن يؤثر انقطاع الطمث عند النساء أيضًا على التحكم في المثانة، حيث يتوقف جسمك عن إنتاج الإستروجين عندما تنقطع دورتك الشهريةويمكن أن يؤثر هذا الهرمون على بطانة المثانة، والإحليل، ونتيجة لذلك قد تعاني من الحاجة إلى التبول بشكل متكرر.
– داء السكري
غالبًا ما يكون كثرة التبول عند النساء المصحوب بإخراج كمية كبيرة من البول من الأعراض المبكرة لمرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني، إذ يحاول جسمك تخليصك من الغلوكوز الزائد غير المستخدم من خلال البول.
-فرط نشاط المثانة
عادةً ما يتضمن فرط نشاط المثانة مجموعة من الأعراض التي يمكن أن تؤدي إلى كثرة التبول نتيجة فرط نشاط عضلات المثانةوهناك عدة أسباب لفرط نشاط المثانة عند النساء، يمكن أن تشمل الإصابات و الحالات التي تؤثر على العضلات والأعصاب والأنسجة، مثل: السكتة الدماغية، أو التصلب المتعدد و نقص هرمون الإستروجين بسبب انقطاع الطمث و الوزن الزائد الذي يفرض ضغطًا إضافيًا على المثانة.
-أمراض عصبية
يمكن أن يؤدي تلف الأعصاب التي تغذي المثانة الناجم عن السكتة الدماغية أو غيرها من الأمراض العصبية إلى مشاكل في وظيفة المثانة، مما قد يسبب الحاجة الملحة والمفاجئة للتبول بشكل متكرر.
– السمنة
قد تكون السمنة إحدى أسباب كثرة التبول عند النساء، حيث يمكن أن يؤدي الوزن الزائد إلى إنتاج ضغط إضافي على المثانة، مما ينجم عنه ضعف عضلات قاع الحوض، والحاجة للتبول بشكل متكرر.
– تناول مدرات للبول
تعمل هذه الأدوية التي تُستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم أو تراكم السوائل على زيادة تدفق السوائل الزائدة من الجسم من خلال الكلى، مما يساهم في الإصابة بكثرة التبول.

نبذة عن كثرة التبوّل

نبذة عن كثرة التبوّل

– يمكن تعريف التبول المتكرر بأنّه الحاجة للتبول بشكل أكثر من المعتاد بالنسبة للشخص؛ فقد تكون كميات البول الخارجة أكبر من المعتاد، أو أنّ البول يكون بكميات قليلة فقط ولكنّه يجبر الفرد على الذهاب للتبول بشكل مفرط، وقد يلاحظ الفرد كثرة التبول في أي وقت ليلاً ونهاراً، أو قد تكون ملحوظة فقط أثناء الليل، وفي هذه الحالة فهو يُعرف بالبوال الليلي أو التبوُّل الليلي المُتكرِّر ، وبذلك فإنّ التبول المتكرر يمكن أن يؤثر في النوم، والعمل، والراحة بشكل عام.
-وتجدر الإشارة إلى أنّ كثرة التبول تُقسم إلى نوعين؛ أمّا النوع الأول فيكون متعلّقاً بزيادة الحجم الكلّي من البول الذي ينتجه الجسم والذي يُعرف بالبوال أو تعدد البيلات وأمّا النوع الثاني فيكون فيه اضطراب في عملية تفريغ البول، حيث توجد المشكلة في تخزين وتفريغ البول، وأخيراً قد يكون هناك سلس في البول والذي يحدث فيه خروج للبول بشكل لاإرادي، كما أنّ تكرار التبوّل يرتبط في كثير من الأحيان مع حدوث أعراض أخرى مثل: الشعور بألم عند التبول وهو ما يُعرف بعسر التبول  أو وجود الدم في البول أو ما يُعرف بالبيلة الدّموية أو البول الدموي، أو وجود حاجة مُلحّة للتبول نتيجة الإصابة بعدوى في الجهاز البولي.

أعراض كثرة التبول

أعراض كثرة التبول

تعتمد الأعراض المصاحبة لكثرة التبول على المسبب الرئيسيّ الذي أدّى إلى الإصابة بكثرة التبول، حيثُ إنّ كثرة التبول تُعتبر واحدة من الأعراض التي قد تصاحب العديد من الأمراض المختلفة ولا تُعتبر مرضاً بحدّ ذاتها، ويُنصح بمراجعة الطبيب في حال مصاحبة كثرة التبول لعدد من الأعراض الأخرى، ومن هذه الأعراض ما يلي:
– صعوبة التبول، على الرغم من وجود رغبة ملحّة للتبول.
-خروج إفرازات من المهبل، أو القضيب.
– زيادة الشهيّة، أو زيادة الشعور بالعطش.
-الإصابة بالحمّى.
– تغيّر في لون البول. الشعور بالألم أثناء التبول.
– خروج دم مع البول، أو بول ضبابيّ.
– فقدان القدرة على التحكم بالمثانة بشكلٍ تدريجيّ، أو الإصابة بسلس البول.
-التقيؤ، والشعور بالغثيان.
– الشعور بألم في أسفل الظهر، أو على طرفيه.

علاج كثرة التبول

علاج كثرة التبول

عند تشخيص سبب كثرة التبول، سوف تتم معالجة المشكلة نفسها، فمثلًا في حالة الإصابة بمرض السكري سيصف لك الطبيب علاجًا للسيطرة على مستوى السكر في الدم، وفي حالة الإلتهابات سيهتم بوصف العلاجات المضادة للإلتهابات أما في حال كثرة التبول النابعة من المثانة نفسها أي في حالة فرط نشاط المثانة، سينصحك الطبيب بالعلاج السلوكي الذي يستهدف روتين حياتك ونظامك الغذائي ويشمل:
-تعديل النظام الغذائي
حيث يوصيك الطبيب بالامتناع عن تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين المدر للبول، والإهتمام بإدخال الأطعمة الغنية بالألياف لنظامك الغذائي كي تساهم في تنظيم الهضم لديك.
– تمارين كيغل
يوصيك الطبيب أيضا بتمارين كيغل وهي تمارين لأسفل الحوض والتي تعمل على تقوية العضلات حول المثانة والإحليل لتحسين التحكّم بالمثانة بالإضافة إلى العلاج السلوكي قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية والعقاقير التي تساعد المثانة في تنظيم عمليّة التبولوفي حال عدم تجاوب المثانة للعلاج الدوائي يستطيع الطبيب أن يعرض عليك حقن البوتوكس المخدّرة لعضلة المثانة، حيث تساعدها على الإسترخاء وبالتالي رفع قدرتها على التخزين بالإضافة إلى ذلك قد يقترح عليك الطبيب إجراء جراحة تقتضي زرع محفّزات عصبية تحت الجلد مباشرة كي تساعدك في السيطرة على منطقة قاع الحوض وبالتالي التحكم بالحاجة للتبول بشكل أفضل.
-إعادة تأهيل وتدريب المثانة
وهو أمر يقتضي زيادة الفترات الزمنية بين استخداماتك للمنافع طيلة 12 أسبوع تقريبًا. تكون هذه الفترة كافية لتعويد المثانة على الإحتفاظ بالبول لفترة أطول والتبول أقل.
– الإهتمام بمواعيد شرب السوائل
حيث تقع عليك مسؤولية شرب الكميات المطلوبة من الماء خلال اليوم بفترات متقطّعة والإلتزام بعدم شرب الماء قبل الخلود إلى النوم ببعض الوقت لعدم مواجهة التبوّل الليلي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى

اكتشاف المزيد من المحتوى العربي

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاء تعطيل مانع الاعلانات لاستكمال تصفح موقعنا المحتوى العربي لكم جزيل الشكر