السمنة والنحافة

طريقة حساب كتلة الجسم

طريقة حساب كتلة الجسم، وجدول كتلة الجسم، وما هو مؤشر كتلة الجسم BMI؟، وعلاقة مؤشر كتلة الجسم بتوزيع الدهون في الجسم، ومؤاخذات حول مؤشر كتلة الجسم، ونصائح قبل حساب كتلة الجسم، نتناول الحديث عنهم بشيء من التفصيل عبر السطور التالية.

طريقة حساب كتلة الجسم

تتمثل طريقة حساب كتلة الجسم فيما يلي:
مؤشر كتلة الجسم (BMI )= الطول بالمتر X الطول بالمتر / وزن الجسم بالكيلوغرام (يرجى قراءة المعادلة من اليسار إلى اليمين)
وزن الجسم (مثلا 72.4) كغم الطول ( مثلا 173) سم.

جدول كتلة الجسم

يكون جدول كتلة الجسم كما يلي:
1. في حال كانت كتلة الجسم أقل من 18.5 فهذا يعبر عن نقص الوزن عن الحد الطبيعي.
2. في حال كانت كتلة الجسم تتراوح ما بين 18.5 إلى 24.9 فذلك يُعبر عن الوزن المثالي.
3. في حال كانت كتلة الجسم ما بين 25 إلى 29.9 فذلك يُعبر عن زيادة في الوزن لكن لم تصل مرحلة السمنة.
4. في حال زادت كتلة الجسم عن 30 ذلك يُعبر عن السمنة.

ما هو مؤشر كتلة الجسم BMI؟

مؤشر كتلة الجسم (BMI) هو مقياس لنسبة الدهون في الجسم، على أساس الوزن والطول، وحساب كتلة الجسم لا يعتمد على حساب كتلة الدهون في الجسم بطريقة مباشرة، بل يرتبط أكثر بمؤشرات هامة أخرى في الجسم مثل التمثيل الغذائي وبعض الأمراض باعتبارها مرتبطة أكثر بتكوين الدهون في الجسم.

علاقة مؤشر كتلة الجسم بتوزيع الدهون في الجسم

تكون علاقة مؤشر كتلة الجسم بتوزيع الدهون في الجسم كما يلي:
يعطي مؤشر كتلة الجسم معلومات عن زيادة الوزن بشكل عام، ولكنه لا يعطي أية معلومات عن زيادة نسبة الدهون في الجسم تحديداً، إذ أن زيادة الوزن قد تكون بسبب زيادة الكتلة العضلية، أو كثافة العظام، أو بسبب زيادة الدهون. لذلك لا يمكن معرفة سبب زيادة الوزن من خلال معرفة كتلة الجسم، وتجدر الإشارة إلى أن مؤشر كتلة الجسم للبالغين لا يأخذ بعين الاعتبار أو التفريق العوامل المختلفة، مثل: الجنس، والعمر، والكتلة العضلية، لذلك فقد لا يكون مؤشر كتلة الجسم دقيقاً في الحالات التالية:
1. زيادة الكتلة العضلية، كما هي الحال بالنسبة للرياضيين ولاعبي كمال الأجسام، حيث يكون مؤشر كتلة الجسم لدى هذه الفئة مرتفعاً ويتم تصنيف الشخص كمصاب بالسمنة رغم انخفاض نسبة الدهون في جسمه.
2. فقدان الكتلة العضلية مع التقدم بالعمر، في هذه الحالة يكون مؤشر كتلة الجسم طبيعياً رغم زيادة نسبة الدهون.
3. الحمل، إذ يرتفع مؤشر كتلة الجسم بسبب زيادة وزن الحامل، لذلك عند حساب كتلة الجسم للنساء الحوامل، فإنه يجب على الحامل استخدام وزنها قبل الحمل.

مؤاخذات حول مؤشر كتلة الجسم

1. مؤشر كتلة الجسم هو مؤشر وليس رقمًا مطلقًا. بسبب كتلة عضلاتهم، يمتلك بعض الرياضيين ولاعبي كمال الأجسام مؤشر كتلة جسم أكبر من 25 كجم / م 2 دون أن يشكل ذلك مشكلة على صحتهم، بالإضافة إلى ذلك، يختلف مؤشر كتلة الجسم وفقًا لشكل الشخص المعني فقد يكون أحد الأشخاص ممتلئ الجسم دون أن يكون سمينًا، والآخر قد يكون نحيفًا ولكن لديه الكثير من الدهون في الجسم. كما أن مؤشر كتلة الجسم غير صالح للحوامل اللائي يزيد وزنهن بين 10 و 20 كجم في المتوسط. لذلك، فإن مؤشر كتلة الجسم ليس وسيلة حاسمة للكشف عن السمنة الزائدة.
2. تعتبر منظمة الصحة العالمية المعايير المحددة في الجدول أعلاه ملائمة للاستخدام ، ولكنها يجب أن تراعي الجنس والعمر والعرق ويجب أخذها في الاعتبار بحذر في التشخيص الفردي، لذلك فإن تأثير مؤشر كتلة الجسم على مخاطر الوفاة غير حاسم لأنه لا يأخذ في الاعتبار الجنس أو العمر أو توزيع الدهون في الجسم (الدهون الموجودة على مستوى البطن لها التأثير الأكبر على صحة ولياقة الفرد).
3. يجب أن يتم الحكم على وزن الشخص من خلال مؤشر كتلة الجسم إلى جانب مؤشر كتلة الدهون، بمساعدة الطبيب، ويوصى بالتشاور مع أخصائي التغذية.
4. لا ترتبط الزيادة في مؤشر كتلة الجسم خطيًا مع شدة السمنة أو زيادة مخاطر القلب والأوعية الدموية وأصبح حساب مؤشر كتلة الجسم في المقام الأول أداة للحوار مع المريض، وبالتالي يمكن أخذ معايير أخرى في الاعتبار لتقدير ما إذا كان الشخص يعاني من زيادة الوزن أم لا: محيط الخصر ، على سبيل المثال. يمكن بعد ذلك الحديث عن سمنة البطن عندما يكون محيط خصر الرجل أكبر من 100 سم ومحيط المرأة 88 سم (باستثناء الحامل).
5. يجب مراقبة هذه الكتلة الدهنية الزائدة الموجودة حول البطن لأنها تمثل خطرًا متزايدًا للإصابة بمرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية، بغض النظر عن مؤشر كتلة الجسم.

نصائح قبل حساب كتلة الجسم

من الضروري أخذ ما يلي بعين الاعتبار عند احتساب مؤشر كتلة الجسم:
1. لا يجوز استخدام هذه الأداة الصحية لحساب مؤشر كتلة الجسم لدى النساء الحوامل والأطفال، إذ تستثنى هذه الفئة من الأفراد.
2. يُحتمل الحصول على مؤشر كتلة جسم مرتفع مع التمتع بوزن صحي ومثالي بالنسبة للأفراد الرياضيين أو الذين يمارسون رياضة رفع الأثقال فيما يُعرف أيضاً بكمال الأجسام.
3. لا يرتبط مؤشر كتلة الجسم بالتغذية الصحية، فقد يكون مؤشر كتلة الجسم طبيعياً لدى شخص يُعاني من سوء التغذية.
4. من المهم التحدّث إلى الطبيب المعالج حول المخاطر الصحية المتعلقة بالوزن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: