البيئة وعلوم الطبيعة

سر مثلث برمودا

سر مثلث برمودا نتحدث عنها من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات مثل أشهر الحوادث الغريبة في المثلثو أين يقع مكان نقطة الاختفاء في مثلث برمودا ثم الختام لماذا سمي مثلث برمودا بهذا الاسم تابعوا السطور القادمة.

سر مثلث برمودا

-يعتقد الكثيرون أن مثلث برمودا هو منطقة خيالية وأسطورية، حتى إنّ مجلس الأسماء الجغرافية في الولايات المتحدة الأمريكية لا يعترف به ولا يحتفظ بملف رسمي بشأنه، أما حوادث الاختفاء، فيَتوقّع البعض أنّ هناك قوات غامضة ومجهولة الهوية هي المسؤولة عن حالات الاختفاء التي لا تفسير لها؛ كأن تكون كائنات من خارج الأرض تستولي على البشر، كما تمّ تفسير الظاهرة على أنّه توجد دوامات في مياه المحيط هي المسؤولة عن امتصاص الأشياء وإخفائها، وقد ظهرت العديد من الأفكار الغريبة حول مثلث برمودا، وكان بعضها يستند إلى أدلة وبعضها لا يستند إلى أي دليل معقول، ومن التفسيرات التي فسّرت ظاهرة مثلث برمودا هي وجود غاز الميثان بكثرة في قاع المحيط، كما أنّ فقاعات الغاز في قاع المحيط هي المسؤولة عن التمدُّد المغناطيسي الذي يحدث والذي يؤدي إلى عدم انتظام اتجاهات البوصلة؛ حيثُ تشير بعض الأدلة إلى أنّ البوصلة في منطقة مثلث برمودا تشير إلى اتجاه الشمال الحقيقي بعكس اتجاه الشمال المغناطيسي.
– كما يُمكن تفسير ظاهرة اختفاء أغلب السفن والطائرات في منطقة مثلث برمودا من خلال الظروف البيئية، مثل العواصف المدارية والأطلسية، وحدوث الأعاصير في منطقة مثلث برمودا؛ حيث أودت العواصف الحاصلة في المنطقة بالكثير من السفن ودمرتها، بالإضافة إلى التيارات السريعة والعنيفة التي تؤدي إلى إغراق السفن، والجدير بالذكر أن العديد من الجزر في البحر الكاريبي تمتلك مياه ضحلة المستوى والتي قد تؤدي إلى الغدر في حركة الملاحة البحرية، كما وتؤكد البحرية الأمريكية وخفر السواحل الأمريكي أنّه لا توجد تفسيرات خارقة للكوارث التي تحدث في البحر، وتجدر الإشارة إلى أن المحيط يعتبر مكاناً غامضاً للإنسان، وأنّه يصبح مميتاً إذا ما اجتمعت العوامل الطبيعية والطقس غير المناسب لتؤدي إلى حدوث كوارث على مستوى البشرية، كما أن منطقة مثلث برمودا تُعتبَر من المناطق التي تفتقر إلى عوامل الملاحة المناسبة؛ ممّا يؤدي إلى حدوث كوارث فيها أكثر من أي منطقة أخرى من المحيطات.

أشهر الحوادث الغريبة في المثلث

– غرق السفينة اليابانية البحرية جويتا، إذ عثر عليها على بعد 500 ميلاً من مكان غرقها.
-اختفاء طائرة رئيس الفلبين رامون ماجاي التي كانت تُقل 24 راكباً، اختفى أثرهم جميعهم.
انشطار السفينة الليبيرية صوفيا باباس إلى نصفين، ولم يعرف حتى الآن سبب هذا الانشطار المفاجئ.
-اختفاء طائرة كاوازاكي المزودة بأحدث أجهزة الإنذار بشكلٍ مفاجئ، ودون أن تبعث بأي رسالة استغاثة قبل اختفائها. اختفاء سفينة ماسجوسار، بعد أن تمت محاصرتها بموجات مثلثة الشكل، حيث اندلعت فيها النيرا
-غرق السفينة الإنجليزية الجونار، إذ عثر عليها على بعد 2000 ميلاً من مكان غرقها. تعرّض الطائرة الحربية المقلعة من مطار سان دييجو في الولايات المتحدة إلى ظروف قاسية، أدت لانقطاع التواصل المفاجئ بين طاقمها والقاعدة الجوية، وعادت إلى المطار وكان كل من فيها متوفياً، بسبب إصابتهم بتلوث شديد في الجلد وثقوب في الصدر، علماً أنه انبعثت من داخل الطائرة رائحة كبريتية عفنة لم يعرف مصدرها.
– اختفاء ناقلة البترول اليابانية الضخمة المعروفة باسم كايو مارو رقم 5، والتي كانت تحتوي على 150 طناً من البترول، ولم يتم العثور عليها أو على طاقمها، وكل ما وجد من أثرها هو خمسة براميل فارغة من البترول، والغريب في الأمر أنّه لم يظهر أي أثر للبترول على سطح الماء.

أين يقع مكان نقطة الاختفاء في مثلث برمودا

-تقع نقطة اختفاء السفن في منطقة بحر سارجاسو شمال غرب المحيط الأطلسي. من الجدير بالذكر أن منطقة بحر سارجاسو هي منطقة هادئة جدا تكاد تنعدم فيها التيارات الهوائية الشديدة التى تسبب العواصف والأعاصير بل هي منطقة هادئة جدا.
-من المشتهر عن البحارة القدماء أن تلك المنطقة تعترف باسم بحر الرعب أو مقبرة سفن الأطلنطي، وذلك لأن الحوادث الغريبة يتناقلها البحارة فتجد كثير من الحكايات والروايات عن الروايات التي تعرض لها البحارة في تلك المنطقة كما أنه وجد الكثير من السفن والغواصات الغارقة في تلك المنطقة دون معرفة الأسباب التي أدت إلى غرق تلك القطع البرية.
-من الجدير بالذكر أن أول تسجيل لحوادث الاختفاء رسميا وفي السجلات بدأ في عام 1850 م وذلك حينما اختفت أكثر من 50 سفينة تتبع الولايات المتحدة الأمريكية في تلك المنطقة في ظل ظروف غامضة، كما أن نداءات الاستغاثات كانت نداءات غير مفهومة ولم يستدل على مدلولاتها أو ما تقصده إلى الآن.

من يعيش في مثلث برمودا

يعتبر مثلث برمودا إقليم وهمي، لا يعيش فيه أحد من البشر، لذلك فإن الإجابة عن سؤال من يعيش في مثلث برمودا تعد صعبة، فهو مساحة كبيرة في مياه المحيط الأطلسي، لكن يمكن اعتبار أن أقرب بشر يعيشون بمحيطه، هم أولئك الذين يعيشون في النقاط الثلاثة التي يتشكل منها المثلث، وهي ولاية فلوريدا الأمريكية، وجزر الأنتيل الكبرى والتي هي عبارة عن أرخبيل استوائي يضم عدد من الجزر ومنها جزيرة كوبا، والنقطة الثالثة هي جزر برمودا التي تتبع إداريا دولة بريطانيا، وهي عبارة عن أرخبيل صغير.

لماذا سمي مثلث برمودا بهذا الاسم

تتشكل منطقة برمودا أنه عبارة عن مثلثًا متساوي الأضلاع ، حيث يبلغ طول كل جانب منه حوالي 1500 كيلومتر ومساحة تبلغ حوالي مليون كيلومتر مربع، يشمل مثلث برمودا فلوريدا وجزر برمودا البريطانية وجزر البهاما ، كما سميت المنطقة باسم برمودا وتتكون من 300 جزيرة جزيرة يعيش فيها الناس فقط في 30 جزيرة ويقال أنه عندما أبحر كريستوفر كولومبوس عبر المنطقة لأول مرة لاستكشاف العالم الجديد ، ذكر أنه في إحدى الليالي رأى لهبًا هائلاً ، وفقًا للرسالة كان نيزكًا سقط في المحيط ، وبعد أسابيع قليلة ظهر ضوء غريب في المنطقة ، وذكر أيضًا المعلومات التي تفيد بأن قراءة البوصلة كانت غير منتظمة في ذلك الوقت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: