صحة

علاج اوميكرون في المنزل

علاج اوميكرون في المنزل سنقدمه لكم من خلال مقالنا علاج اوميكرون حيث يعتبر اوميكرون من أكثر الفيروسات المنتشرة في الفترة الأخيرة والذي يصاحبه الكثير من الأعراض المختلفة لذلك يجب علاجه قبل زيادة الخطورة كل ذلك في علاج اوميكرون في المنزل.

علاج اوميكرون في المنزل

علاج اوميكرون في المنزل
علاج اوميكرون في المنزل

اليكم خطوات علاج اوميكرون مع ضرورة اتباع هذه النصائح الصحية، ومنها:

  • أخذ علاجات خفض الحرارة إذا كانت فوق ال38 درجة.
  • يجب غسل الأنف بمحلول ملحي وعمل غرغرة للحلق.
  • استبعاد المضادات الحيوية لأنها لا تؤثر في الفيروسات.
  • اعزل نفسك علي الفور.
  • من اجل علاج اوميكرون يمكن استخدام أدوية مضادة للفيروسات مع ضرورة أخذها بالجرعة الصحيحة الآمنة.
  • الإكثار من شرب السوائل الدافئة.
  • استبعاد الأطعمة الدهنية والمقلية من النظام الغذائي من اجل علاج اوميكرون.
  • تناول الفواكه الغنية بفيتامين سي كالبرتقال والكيوي والفراولة واليوسفي.

الأدوية المستخدمة للتخفيف من فيروس كورونا

الأدوية المستخدمة للتخفيف من فيروس كورونا
الأدوية المستخدمة للتخفيف من فيروس كورونا
  • دور الستيرويد
    يمكن أن تسبب عدوى الفيروس التاجي الشديدة استجابة التهابية جهازية طويلة الأمد في الجسم.
    المنشطات هي الأدوية التي يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب الناجم عن فيروس كورونا، بينما لا تساعد المنشطات بأي شكل من الأشكال في علاج المرض، إلا أنها توفر قدرًا من الراحة من الأعراض التي يسببها الالتهاب الذي يحدث في الجسم.
    اقترحت العديد من التجارب العشوائية أن العلاج بالكورتيكوستيرويد الجهازي يحسن النتائج السريرية ويقلل من الوفيات في المستشفى مرضى كوفيد الذين يحتاجون إلى العلاج بالأكسجين، وقد لوحظ أن إساءة استخدام المنشطات يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات أخرى مثل عدوى الفطريات السوداء.
    ومع ذلك، يعتقد الخبراء أن التوقيت والجرعة والمدة تلعب دورًا مهمًا في تحديد الفعالية.
  • الحبوب المضادة للفيروسات عن طريق الفم
    مثل أي دواء آخر مضاد للفيروسات، تعمل حبوب كوفيد على تحييد قدرة الفيروس على التكاثر، بينما تمنع اللقاحات دخول الفيروس إلى الجسم، تمنع الأقراص المضادة للفيروسات هذه الفيروسات من التسبب في مزيد من الضرر بعد الإصابة.
    في الآونة الأخيرة، تمت الموافقة على مولنوبيرافير، وهو قرص مضاد للفيروسات عن طريق الفم طورته شركة الأدوية العملاقة Merck ، من قبل منظمة الأدوية المركزية والرقابة القياسية (CDSCO) من أجل “الاستخدام الطارئ المقيد” في المرضى الذين تبلغ مستويات الأكسجين لديهم 93 بالمائة مع وجود مخاطر عالية لتطور المرض.
    في حين تمت الموافقة على الحبوب المضادة للفيروسات من قبل المنظمين الدوائيين، أعرب الدكتور بالرام بهارجافا، المدير العام للمجلس الهندي للأبحاث الطبية عن مخاوف تتعلق بالسلامة بشأن الاستخدام العشوائي للعقار، مما يشير إلى أنه يمكن أن يسبب الطفرات وتلف العضلات والعظام.
    في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، يعد باكسلوفيد حبة أخرى مضادة للفيروسات عن طريق الفم طورتها شركة فايزر.
  • علاجات الأجسام المضادة وحيدة النسيلة
    الأجسام المضادة وحيدة النسيلة هي نسخ من الجسم المضاد الذي يستهدف مستضدًا محددًا، يتم إنشاؤها بشكل مصطنع في المختبر وترتبط ببروتين سبايك لفيروس SARs-COV-2 ، مما يمنع دخول الخلايا السليمة ويحمي الجسم من ذلك.
    علاجات الأجسام المضادة أحادية النسيلة للاستخدام في حالات الطوارئ ، وهما كاسيريفيماب امديفيماب، التي طورتها شركة Roche ، ويقال إنها أكثر فاعلية إذا تم إعطاؤها في جرعتين وفي مرضى كورونا الخفيف.

أعراض متحور أوميكرون الجديد

أعراض متحور أوميكرون الجديد
أعراض متحور أوميكرون الجديد

أكد خبراء منظمة الصحة العالمية تشابه أعراض متحور كورونا أوميكرون لحد كبير مع أعراض نزلات البرد الشديدة بحيث لا يمكن للمريض التفرق بينهما في بداية الأمر وتتلخص تلك الأعراض فيما يلي حتى نتمكن من علاج اوميكرون :-

  1. سيلان الأنف.
  2. صداع الرأس.
  3. العطس.
  4. إلتهاب الحلق.
  5. التعب الشديد وتكسير في الجسم.
  6. ارتفاع درجات الحرارة في بعض الحالات.

نصائح عامة للوقاية من أوميكرون

الانتشار السريع لعدوى متحور أوميكرون، وتمركز جزيئات المتحور في الحلق لفترة أطول مقارنة بالفيروس الأصلي أو حتى بمتحور دلتا، يستوجب الالتزام بإجراءات الوقاية الأساسية، ومن أهمها:

  •  ابتعد مسافة متر واحد على الأقل عن الآخرين للحد من مخاطر الإصابة بالعدوى عندما يسعلون أو يعطسون أو يتكلمون.
  •  ابتعد مسافة أكبر من ذلك عن الآخرين عندما تكون في أماكن مغلقة. كلما ابتعدت مسافة أكبر، كان ذلك أفضل.
  •  تزداد مخاطر العدوى في الأماكن المزدحمة التي تفتقر إلى التهوية الجيدة والتي يقضي فيها الأشخاص المصابون فترات طويلة من الوقت معاً على مقربة من بعضهم البعض.
  • وهذه البيئات هي التي ينتشر فيها أن الفيروس بمزيد من الكفاءة عن طريق قُطيرات الجهاز التنفسي أو الهباء الجوي، لذا تزداد فيها أهمية اتخاذ الاحتياطات.
  •  قابل الناس في الخارج. تُعد التجمعات في الهواء الطلق أكثر مأمونية من التجمعات في الأماكن المغلقة، ولاسيما إذا كانت الأماكن المغلقة صغيرة ولا يدخلها الهواء الخارجي.
  •  نظف يديك جيداً بانتظام باستخدام مطهر اليدين الكحولي أو اغسلهما بالماء والصابون، حيث يؤدي ذلك إلى إزالة الجراثيم بما في ذلك الفيروسات التي قد توجد على يديك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: