التداوي بالأعشاب والطب البديل

فوائد الكركم

فوائد الكركم إذا كنت تبجث عن فوائد الكركم المختلفة سنقدمها لكم بكل سهولة من خلال مقالنا بالإضافة إلى معرفة فوائد الكركم للجنس، وفوائد الكركم مع الماء، وفوائد الكركم للتخسيس البطن، وفوائد الكركم مع الزنجبيل، وفوائد الكركم مع الحليب.

فوائد الكركم

-الكركم للوجه والجمال والبشرة
وجد أن للكركمين خصائص تساعد على تعزيز صحة البشرة وجمالها، وتقوي الشعر وتعالج مشاكله، ولعل أقوى النتائج ظهرت على موضوع علاج حب الشباب وآثاره، وتنقية البشرة وتوحيد لونها.
– مضاد قوي للالتهابات
فقد ثبت أن من الفوائد الصحية للكركم أنه يحتوي على مجموعة كبيرة من المواد المضادة للأكسدة والمواد المضادة للفيروسات وللجراثيم وللفطريات، بالإضافة لاحتوائه على المواد المضادة للالتهابات.
– مكافحة السرطان
دلت العديد من الدراسات الحديثة بأن الكركم يحتوي على الكركمين (Curcumin) وهو العنصر النشط في الكركم، والذي يمكن أن يحفز الخلايا للقيام بالعملية التي تتسبب في التدمير الذاتي للخلايا السرطانية.
– مفيد لصحة الكبد ويزيل السموم من الجسم
يعمل الكبد على إزالة سموم الدم من خلال إنتاج الإنزيمات، ويساعد الكركم على زيادة إنتاج هذه الإنزيمات الحيوية مما يؤدي إلى تقليل السموم بفعالية في الجسم.
– محاربة الزهايمر
لقد أثبتت الأبحاث دور كبير للكركم في منع أو إبطاء تطور مرض الزهايمر عن طريق إزالة الترسبات (plaques) الناتجة عن تراكم بروتين البيتا أميلويد بين خلايا الدماغ التي تسبب الزهايمر.
– السيطرة على مرض السكري
لقد أظهرت العديد من الدراسات أن المواد المضادة للأكسدة في الكركم تساعد وبفاعلية على تقليل مقاومة الأنسولين، مما قد يكون له دور في منع حدوث مرض السكري من النوع الثاني.
-تقليل مستوى الكولسترول في الدم
لقد أثبتت الأبحاث أن مجرد استخدام الكركم باعتبارها توابل طعام يمكن أن يقلل من مستويات الكولسترول في الدم، فمن المعروف أن ارتفاع الكوليسترول في الدم يمكن أن يؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة أخرى، فهو يُسهم في منع العديد من الأمراض القلبية وأمراض الأوعية الدموية.

شاهد ايضا: فوائد التمر

فوائد الكركم للجنس

-الكركم: الطفل الذهبي في عالم التوابل. الكركم جزء من عائلة الزنجبيل، موطنه الأصلي الهند وجنوب شرق آسيا ولونه ذهبي عميق جميل.
-الجزء المفيد من الكركم هو المركب المسمى الكركمين – والذي تم بحثه وثبت أنه يزيد من مستويات هرمون التستوستيرون.
-تم استخدام الكركم في الثقافة الهندية القديمة ليس فقط كمنشط جنسي، ولكن كمنشط بعد الولادة أيضًا(غالبًا ما تتعامل النساء بعد الولادة مع انخفاض الدافع الجنسي أيضًا).
-تقترح ممارسات الجنس التانترا تقليديًا 1 جرام من الكركم في 1 كوب من الماء قبل ممارسة الجنس.

فوائد الكركم مع الماء

– يعالج آلام التهاب المفاصل:
يحتوي الكركم على مواد مضادة للالتهابات، وهو ما يمكن أن يخفف آلام التهاب المفاصل؛ وذلك عن طريق شرب كوب من ماء الكركم.
– يقوي المناعة:
يحتوي الكركم كذلك على مادة الكركمين، والذي يساعد في تقوية المناعة، إلى جانب ما يحمله الكركم من خصائص مضادة للبكتيريا.
– إنقاص الوزن:
تتجلى هذه المساعدة، بما يحمله من مواد تساعد في تحسين عملية الهضم؛ حيث يؤدي تناوله سائلاً في الماء إلى زيادة عملية التمثيل الغذائي والتخلص من الوزن الزائد.
– مفيد لصحة البشرة:
تأتي هذه الإفادة من احتواء الكركم على مواد مضادة للأكسدة؛ حيث يمكن لماء الكركم جعل البشرة أكثر نضارة إذا تم تناوله بانتظام.
– إزالة السموم:
أثبتت الأبحاث أن تناول كوب من ماء الكركم يساعد في إزالة السموم من الجسم.

فوائد الكركم للتخسيس البطن

يحتوي الكركم على سعرات حرارية قليلة ونسبة كبيرة من الفيتامينات أ، واي، وسي”، كذلك المعادن الغذائية المتنوعة” الحديد، الماغنسيوم، الفوسفور، الكالسيوم، الزنك”، ما يجعله عنصر مكمل وقوي في تخليص الجسم من الوزن الزائد وخصوصا تخسيس الكرش وتحقيق الفوائد التالية:
-كبح الشهية بشكل فعال أثناء الرجيم، لاحتوائه على هرمون إديبونيكتين المسؤول عن شهية الطعام.يساعد الكركم على خفض إفراز الأنسولين إذا تم تناول بشكل منتظم حسب المواعيد المحددة لكل سيدة من طبيبها الخاص.
-يزيد مشروب الكركم من فعالية تخسيس الكرش أثناء الحمية الصحية،إذا تم تناوله قبل الوجبات بنصف ساعة على الأقل.يرفع مشروب الكركم معدل حرق الدهون أثناء إتباع الحميات المتنوعة.يعالج انتفاخات البطن ويقضي على الإمساك المزمن في حالة الإصابة بهما أثناء الرجيم الصحي.
-ينقي مشروب الكركم الجسم من السموم والبكتيريا المؤذية، كونه يحتوي على مضادات أكسدة مفيدة في ذلك.
-يساعد الكركم على منع نمو وتكون أنسجة دهنية جديدة في الجسم، خاصة منطقة الكرش.

شاهد ايضا: فوائد النعناع

فوائد الكركم مع الزنجبيل

-يمكن أن يكون للكركم والزنجبيل تأثيرات مسكنة للألم لمجموعة متنوعة من الأمراض، حيث تم العثور على الكركمين، وهو مركب سوبر ستار مضاد للالتهابات، للمساعدة في تخفيف أعراض الأمراض الالتهابية المؤلمة، مثل التهاب المفاصل والتهاب القولون.
-غنية بمضادات الأكسدة
يعتبر كل من الزنجبيل والكركم من المصادر الممتازة للمركبات الواقية. قد تساعد مضادات الأكسدة الموجودة في الزنجبيل في الوقاية من أمراض القلب والسرطان ، خاصةً عند إقرانها بالثوم، يحتوي الكركم على كمية أكبر من مضادات الأكسدة، أكدت دراسة أن الكركم يحتوي على ما يقرب من سبعة أضعاف مضادات الأكسدة من الزنجبيل.
-مضاد التهاب
لكلٍّ من الزنجبيل والكركم فوائد رائعة مضادة للالتهابات ، المركب الموجود في الزنجبيل المسمى جينجيرول مسؤول عن نكهته اللاذعة وخصائصه الوقائية، تم العثور على جينجيرول لتحسين حالات الالتهاب من نزلات البرد إلى مرض التهاب الأمعاء، كونه من نفس عائلة النباتات ، فإن الكركم ليس استثناء. الكركمين، مرة أخرى، هو مركز الصدارة عندما يتعلق الأمر بمضادات الالتهاب، أدت فعاليته إلى الفضول حول تطوير عقاقير تعتمد على الكركمين لعلاج المرض.
-صحة القلب
إلى جانب حماية عقلك وعضلاتك ، يمكن أن تساعد هذه الجذور الدرنية في الحفاظ على صحة قلبك، حيث يقوم الزنجبيل بتحسين الدورة الدموية، ما يساعد على منع البلاك والجلطات الدموية من التعثر، يحتوي الكركم أيضًا على تأثيرات لخفض ضغط الدم، ويرتبط معظمها بتقليل الالتهاب، وقد وجدت بعض الأبحاث أن الكركم يمكن أن يقلل من نسبة الكوليسترول التي يتم امتصاصها في أمعائك ، والتي يمكن أن تحمي من أمراض القلب.
-مهدئ للمعدة
الزنجبيل علاج منزلي معروف للغثيان، أكدت الدراسات أنه سبب تهدئة اضطراب المعدة، هو مركب مضاد للأكسدة في الزنجبيل، حيث يتواصل مع مستقبلات السيروتونين (المعروفة أيضًا باسم “الشعور بالراحة” الكيميائية) في دماغك للمساعدة في تخفيف الانزعاج.
-تقوية المناعة
غالبًا ما يوصى باستخدام الزنجبيل لنزلات البرد، حيث يؤثر على إنتاج مخاط مجرى الهواء لتثبيط الارتباط الفيروسي، عندما يأتي موسم الأنفلونزا ، قد يكون من المفيد تخزين الكركم للاستفادة من نفس المركبات التي تعطي الكركم فوائده المضادة للالتهابات قد تحميك من الإنفلونزا والالتهاب الرئوي.

فوائد الكركم مع الحليب

اشتهر في الآونة الأخيرة شراب الكركم مع الحليب، والذي يطلق عليه البعض مسمى المشروب الذهبي، وذلك بسبب دمج فوائد الكركم مع الحليب في كوب واحد. من أهم فوائد الكركم للجسم عند إضافته للحليب ما يلي:
-علاج الإسهال وعسر الهضم، ولكن يجب أن يستخدم الحليب قليل الدسم لأن الحليب كامل الدسم يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الإسهال.
-التخلص من سموم الجسم، حيث يساعد تناول كوب من الحليب والكركم يومياً في تنقية الدم والكبد من السموم.
-التخفيف من أعراض الرشح والإنفلونزا، إذا أن الكركم مع الحليب مفيد جداً لحالات الرشح والإنفلونزا.
علاج آلام المفاصل وتخفيف ألمها.
-يساعد إضافة قليل من مسحوق الكركم (1/2 ملعقة صغيرة) إلى كوب من الحليب الدافئ على تحفيز عملية التمثيل الغذائي، ويمنح أيضاً ليلة نوم جيدة عند تناوله قبل 30 دقيقة من الخلود إلى النوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: