حكم وامثال واقوال

نصائح نفسية لطلاب الثانوية العامة

نصائح نفسية لطلاب الثانوية العامة وسنتعرف ايضا على نصائع وزارة التربية والتعليم للطلاب وتشجيع طلاب الثانوية العامة واساليب التغلب على توتر الامتحانات والتخلص من اكتئاب الثانوية.

نصائح نفسية لطلاب الثانوية العامة

1-الحصول على قسط كاف من النوم
-معروف أن الطلاب يعانون من اضطرابات النوم وعدم الحصول على القسط الكافى منه للتمكن من المذاكرة عدد ساعات أكبر ، ولكن قلة النوم تتسبب فى زيادة الشعور بالقلق والتوتر وانخفاض التركيز والوظائف الذهنية المختلفة مما يتسبب فى تراجع أداء الطلاب فى الامتحانات.. يجب الحصول على 8 ساعات من النوم فى الليل.
2-ممارسة الرياضة بانتظام
-واحدة من أكثر الطرق الصحية للتخلص من التوتر هي ممارسة التمارين الرياضية بانتظام و يمكن للطلاب وضعها في جداولهم عن طريق ممارسة اليوجا في الصباح ، أو المشي أو ركوب الدراجة إلى الحرم الجامعي ، أو مراجعة الاختبارات مع صديق أثناء المشي على جهاز المشي في صالة الألعاب الرياضي.
-عندما يعاني جسمك من استجابة للتوتر ، فأنت غالبًا لا تفكر بوضوح كما يمكنك واسرع طريقة للتهدئة هي ممارسة تمارين التنفس.
3-تنظيم مكان الدراسة
-يمكن أن تسبب الفوضى الشعور بـ التوتر وتقليل الإنتاجية وتخفض التركي، ويكون لذلك آثار سلبية على الدرجات، وتتمثل إحدى طرق تقليل مقدار التوتر الذي تتعرض له في الحفاظ على منطقة دراسة بسيطة ومهدئة خالية من عوامل التشتيت والفوضى.
-يمكن أن يساعد تنظيم المكان المحيط بالطلاب على تقليل مستويات التوتر،و اكتساب شعور إيجابي حول منطقة الدراسة الخاصة بهم ، مما يساعد في الإعداد للاختبار ويشجع على المزيد من الدراسة.
4-تناول نظام غذائي صحي
– نظامك الغذائي يمكن أن يعزز قوة عقلك أو يستنزف طاقتك العقلية ويمكن أن يعمل النظام الغذائي الصحي كأسلوب لإدارة الإجهاد ومساعد في الدراسة، ويمكن أن يمنعك تحسين نظامك الغذائي من مواجهة تقلبات مزاجية مرتبطة بالنظام الغذائي وخفة الرأس وغير ذلك الكثير.
5-جرب التنويم المغناطيسي الذاتي
-غالبًا ما يجد الطلاب أنفسهم يشعرون بالنعاس الشديد ويمكن أن يكون التنويم المغناطيسي الذاتي أداة فعالة لإدارة الإجهاد والتوتر وتقوية الذاكرة والتركيز.
باستخدامه ، يمكنك مساعدة نفسك على التخلص من التوتر من الجسم والعقل، وزرع بذور النجاح في عقلك الباطن بقوة الإيحاء الذاتي.
6-استخدم التفكير الإيجابي والتأكيدات
-هل تعلم أن المتفائلين يعيشون بالفعل ظروفًا أفضل نوعا ما ، لأن طريقة تفكيرهم تساعد في خلق ظروف أفضل في حياتهم، عادة التفاؤل والتفكير الإيجابي يمكن أن يجلب صحة أفضل وعلاقات أفضل ودرجات أفضل

نصائح وزارة التربية والتعليم للطلاب

-وجهت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني عددا من نصائح هامة لطلاب الثانوية العامة قبل بدء امتحانات الثانوية العامة 2022 للمواد الأساسية
-وقالت وزارة التربية والتعليم:
1-حافظ على ثقتك بنفسك.
2-التزم بالهدوء التام.
3-ثق أنك ستحصل على المجموع الذي يتناسب مع قدراتك وإمكانيات.
4-ثق بأنك سوف تلتحق بالكلية المناسبة لك.
5-لا داعي للتوتر والقلق الزائد.
6-تذكر أنك لست في صراع.
7-وقال الدكتور رمضان محمد رمضان، رئيس المركز القومي للامتحانات التابع لوزارة التربية والتعليم: “لو جبت أعظم لاعب في العالم “ميسي” و لعبته في مكان مختلف عن مكانه في الملعب (حارس مرمى مثلا) لن يكون متميزا، لأنه له قدرات معينة يثق بها و يعتمد عليها، نفس الشيء بالنسبة للطالب، عليه ألا ينظر لزملائه ولكن يهتم فقط بالنظر إلى نفسه ويثق في نقاط تميزه وينميها ويؤمن بأنه سيحصل على ما يستحق فيها”.

تشجيع طلاب الثانوية العامة

-تعب الدراسة ينتهي والم تركها واهمالها يستمر مدي الحياة
– النجاح يصيب من يحاول ويستمر في المحاولة بطريقة تفكير إيجابية !
– عليك تعلم قواعد اللعبة، ثم تلعب أفضل من الباقين!
– أعظم النجاحات تأتي بعد أشق العثرات.
– النجاح هو حصيلة مجهودات صغيرة نكررها كل يوم.
– النجاح هو ما تفعله بما هو متوفر لك.
– الفشل ليس سببا لعدم النجاح لكنه جهل بطريق النجاح.
– هؤلاء الواقفون على قمة الجبل – لم يهبطوا من السماء هناك !
– اذا كان ما تفعله حاليا لا يقربك من بلوغ أهدافك، فهو يبعدك عنها حتما.
– صوب نحو القمر حتى اذا أخطأت ستصيب النجوم.
– لا يمكنك هزيمة شخص لا ييأس أبدا.
– اذا أردت النجاح والتفوق فافعل التالي: اعرف ما تفعله، اعشق ما تفعله، صدق في ما تفعله.
– التحفيز هو ما يجعلك تبدأ.. العادات هي ما تجعلك تستمر.
– تعلموا ما شئتم أن تتعلموا، فلن تؤجروا حتى تعملوا.
– النجاح ليس أن لا يكون لديك سلبيات ؛ ليس هذا مفهوم النجاح أبدا .
– الفرد نتاج ما يصدقه.
– عليك أن تفورز في ذهنك قبل أن تفوز في حياتك.
– النجاح يساوي الاهداف، وكل ما عداه كماليات.
– السمكة القوية هي التي تستطيع العوم ضد التيار، في حين يستطيع السمك الميت ان يعوم مع التيار!
– لا توجد خطوة عملاقة تصل بك إلى ما تريده، إنما يحتاج الأمر الى كثير من الخطوات الصغيرة لتبلغ ما تريده

اساليب التغلب على توتر الامتحانات

أيًّا كانت الأسباب التي تصيبك بالتوتر خلال فترة الامتحانات، فأنت تعلم جيّدًا أنّ هذا التوتر ليس جيّدًا، وإلاّ ما كنت هنا تقرأ مقالنا هذا! لهذا السبب جمعنا لك فيما يلي 6 خطوات عملية تساعدك لإدارة هذه الفترة الصعبة على نحو أفضل، والتقليل من إجهاد وتوتر الامتحانات.
1- لا تدرس أكثر وإنما ادرس بذكاء
– أكبر كثيرون من يقعون في فخّ التفكير بأنّه وخلال فترة الامتحانات، لابدّ من إنفاق كلّ دقيقة في الدراسة والمراجعة. لكن الواقع غير ذلك. التحضير الجيّد للامتحانات لا -يتمحور حول حفظ كلّ شيء من المادة، ولا حول تخصيص كلّ دقيقة من اليوم في الدراسة، وإنّما يتعلّق باتباع استراتيجيات ذكية في الدراسة.
-جرّب أيًّا من الطرق التالية للدراسة بذكاء: تعرّف على الأوقات التي تجد أنّ تركيزك فيها أعلى وقدرتك أفضل على فهم المعلومات والمواد الدراسية وتخزينها في عقلك. اقضِ جزءًا من وقتك في مراجعة ما -سبق لك دراسته، فالتكرار يسهم في ترسيخ المعلومات ويسهّل استعادتها أثناء الامتحان. حدّد ما يجب عليك أن تتعلّمه حقًا. بمعنى آخر حاول استنتاج نمط الأسئلة التي قد تُطرح عليك من خلال مراجعة نماذج الامتحانات السابقة، أو النقاط التي يركّز عليها المدرّسون أو الأهداف الأساسية للمادة الدراسية.
2- تمرن تمرن ثم تمرن أكثر!
– إن كان لديك سباق ماراثون، فأنت تستعدّ له وتدرّب جسدك قبل موعد السباق بفترة، فلماذا إذن لا تمرّن نفسك للامتحانات بالطريقة ذاتها؟! لا نعني بالتمرين هنا الدراسة والمذاكرة، وإنّما تمرين العقل والجسد ليكون مستعدًّا لفترات الاختبار المرهقة والمتعبة.
-ويمكنك أن تتمرّن خلال القيام بأيّ ممّا يلي: الاستيقاظ باكرًا صباحًا لتعويد نفسك على أن تكون متيقّظًا للامتحانات الصباحية. وهذا يعني أن تثابر على النوم باكرًا والاستيقاظ باكرًا أيضًا لمدّة أسبوع على الأقل قبل موعد الامتحان، بدلاً من السهر لأوقات متأخرة والاستيقاظ بعد الظهر في اليوم التالي.
ا-لتدرّب على جوّ الامتحان، من خلال عقد اختبار تجريبي لنفسك، والإجابة عن جميع الأسئلة بشكل كامل وخلال فترة زمنية محدّدة.
وهنا احرص على أن ظروف الغرفة مشابهة لظروف قاعة الامتحان من حيث مستوى الضجيج وطاولة الإجابة…الخ. اختبر مدى تذكّرك لما درسته من خلال وضع أسئلة فجائية لنفسك وامتحانات قصيرة حول المادة التي تدرسها.
3- تجنب مراكمة الدراسة
-| الدراسة طوال الليل | اللجوء لمعززات الأداء قبل أن تعترض على هذه النقطة، اسمع تبريرنا أوّلاً! إنّ فترة الاختبارات تدوم عادة لأسبوع على الأقل، ممّا يعني أنّك بحاجة للمحافظة على طاقتك مرتفعة طوال هذه الفترة.
– مراكمة الدراسة، أو قضاء ساعات طويلة ليلاً في المذاكرة وحتى اللجوء إلى معزّزات الطاقة مثل المنبّهات أو السجائر، جميعها ستستهلِك طاقتك، وتُرهقك كثيرًا بعد بضعة أيام…لن يأتي اليوم الأخير ل–لاختبارات إلاّ وقد تحوّلت إلى زومبي حقيقي يمشي على الأرض! ومن المستبعد أن يكون الزومبي قادرًا على تحصيل علامات جيّدة!
4- اعتني بالعوامل الأساسية لبناء صحتك وهي:
-الغذاء المتوازن.
-التمارين الرياضية.
-النوم لساعات كافية.
-هذه الأمور الثلاثة هي التي يتمّ تجاهلها بمجرّد الشعور ببعض التوتر والقلق. لهذا السبب تمّ التركيز عليها هنا. الغذاء المتوازن يمنحك الطاقة الكافية للدراسة لفترات طويلة بعكس ما يحدثه تناول الكافيين والسكريات من شعور بالتعب والإرهاق بعد فترات قصيرة.
– حاول العثور على طرق ذكية وسهلة لإعداد الطعام الصحي، بدلاً من اللجوء إلى طلب الوجبات السريعة أو الأطعمة غير الصحية (مثل رقائق البطاطا أو الشوكولاتة…الخ).
-إذ يمكنك على سبيل المثال إعداد وجبات صحية خلال عطلة نهاية الأسبوع وتخزينها في الثلاجة لاستخدامها خلال فترة الامتحان.
-التمارين الرياضية تُسهم هي الأخرى في التخلّص من التوتّر المتراكم خلال فترة الامتحانات.
-إن كان من الصعب عليك الذهاب إلى النادي الرياضي خلال الامتحانات، يمكنك أن تتمرّن في المنزل، أو تخرج للركض قليلاً.
– أو حتى التمرّن والمذاكرة في الوقت ذاته! أخيرًا يساعدك النوم لساعات كافية على الراحة وإعادة شحن الطاقة. ليس هذا وحسب، بل له أثرإيجابي أيضًا في الحفاظ على المعلومات التي درستها سابقًا وتخزينها في الذاكرة طويلة الأمد، ممّا يضمن لك أداءً أفضل.

كيفية التخلص من اكتئاب الثانوية

1- التفكير الإيجابي.. بأن تبدأ في التخطيط للمستقبل والخطط البديلة.
2-المشاركة في الأعمال التطوعية.. تساعد الأعمال التطوعية الفرد على تنمية ثقته بنفسه وتقديره لذاته.
3-تقديم الدعم المعنوي للطالب.. يأتي ذلك، من خلال تشجيع الطالب على تحقيق أهدافه المستقبلية، وعدم إحباطه وإقناعه بأن نتيجة الثانوية العامة نهاية العالم.
4- تحديد أهداف أخرى قابلة للتحقيق.. يجب على الطالب تحديد هدف معين، حتى لو كان صغير ويقوم بتحقيقه لاستعادة ثقته بنفسه مرة أخرى.
5-قضاء نزهة مع أصحابك.. قد يدفعك الاكتئاب إلى عزل نفسك والانسحاب من أصدقائك وعائلتك، لكن الوقت الذي تقضينه وجها لوجه معهم، يمكن أن يساعدك على التخلص من هذه الميول، والسفر إلى أماكن جديد يدفعك لتجديد طاقتك مرة أخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: