التداوي بالأعشاب والطب البديل

وصفة طبيعية لعلاج نقص الكالسيوم

وصفة طبيعية لعلاج نقص الكالسيوم نتحدث عنه من خلال مقالنا هذا كما نذكر لكم مجموعة متنوعة أخرى من الفقرات المميزة مثل علاج نقص الكالسيوم بالاكل و ثم الختام تابعوا السطور القادمة.

وصفة طبيعية لعلاج نقص الكالسيوم

هناك بعض الأعشاب الطبيعية التي يمكن أن تعتبر طريقة علاج نقص الكالسيوم وزيادة معدل الكالسيوم في الجسم بشكل طبيعي ومن أهمها ما يلي:
-الزنجبيل
الزنجبيل يعد من العناصر الطبيعية الرائعة المفيدة للجسم بشكل كبير وتساعد في تعويض الجسم بالنسب المفقودة من الكالسيوم ويمكنك تناول مشروب الزنجبيل بشكل يومي مما يعوضك عن الكالسيوم المفقود من الجسم ويمكنك تحليته بالقليل من العسل الأبيض لإضفاء نكهة رائعة له.
-بذور السمسم
بذور السمسم تعد من أهم الأشياء المفيدة في زيادة معدل الكالسيوم في الجسم حيث أنها تحتوي على معدل عالي من الفيتامينات والمعادن المفيدة بشكل كبير لجسم الإنسان ولذلك يمكن أن تعد الحل المناسب لتعويض الجسم بنسب كالسيوم جيدة.
-بذور الكمون
الكمون أحد التوابل التي تستعمل بكثرة في طهي الطعام إضافة إلى ذلك فله الكثير من الفوائد الرائعة بالنسبة لجسم الإنسان ووقايته من الأمراض ويمكنك وضع بذور الكمون في كوب من الماء وغليها على النار ثم تصفيته وشربه بعد أن يهدأ قليلاً مرتين بشكل يومي.

علاج نقص الكالسيوم بالاكل

البقوليات
يتوافر الكالسيوم في البقوليات مثل الفاصولياء واللوبيا، بالإضافة إلى أن البقوليات تحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية المهمة الأخرى، ومنها حمض الفوليك ولهذا يجب إدراجها في النظام الغذائي الخاص بك.
– المكسرات
تناول المكسرات يساعد على الوقاية من الإصابة بنقص الكالسيوم بالجسم، ومن أنواع المكسرات المفيدة البندق والجوز واللوز والكاجو.
– الحليب
يعد الحليب من أهم أنواع الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم، كما أنه غني بفيتامين “د” الذي يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم، ويسهم الحليب في إمداد الجسم بالطاقة، ولهذا من المهم تناول الحليب ومنتجات الألبان مثل الجبن والزبادي يوميا.
– السمك
يحتوي السمك على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة ويقي من أعراض الإصابة بنقص الكالسيوم ومخاطرها الصحية، ومن أفضل أنواع الأسماك المفيدة في ذلك السردين والسلمون.
– الخضراوات الورقية
الخضراوات الورقية تساعد على علاج حالات نقص الكالسيوم، ومن أهم الخضراوات الورقية اللفت والقرنبيط والبروكلي والملوخية.

أسرع طريقة لزيادة الكالسيوم

يمكن الوقاية من نقص الكالسيوم في الدم من خلال إضافة الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة منه إلى نظامك الغذائي.
وتعتبر أسرع طريقة لزيادة الكالسيوم في الدم هي الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم التي تشمل ما يلي :
– حليب الصويا.
– السبانخ.
– الحبوب المدعمة.
– المكسرات والبذور بما في ذلك اللوز وبذور السمسم.
– منتجات الألبان مثل الحليب والجبن والزبادي.
– الفاصوليا.
– التين.
– البروكلي.
– التوفو.

أضرار نقص الكالسيوم في الجسم

ينجم عن نقص الكالسيوم عدّة أضرار، تشمل ما يأتي:
-التعب الشديد:
من الممكن أن يُؤدي نقص الكالسيوم إلى الإرهاق الشديد الذي يُؤثر على مستويات الطاقة في الجسم والشعور بالخمول والتعب.
– مشكلات في الأسنان:
قد يُسبب نقص الكالسيوم عدة اختلالات في الأسنان، مثل: التسوس، والهشاشة، أيضًا تهيج اللثة، بالإضافة إلى ضعف مينا الأسنان.
– الكآبة:
يرتبط نقص الكالسيوم بتقلبات المزاج بما في ذلك الاكتئاب.
-مشكلات في العضلات: حتى نقص الكالسيوم يُؤثر على العضلات بعدة طرق، مثل: ألم الوركين عند المشي، وخدران حول الفم، والقدمين، واليدين، والذراعين.
-اضطراب الدورة الشهرية :
يُسبب نقص الكالسيوم حدوث اضطراب شديد قبل الدورة الشهرية.
-هشاشة العظام:
يُؤدي نقص الكالسيوم إلى انخفاض المعادن مما يعمل على إضعاف العظام وهشاشتها، بالإضافة إلى الألم والمشاكل في وضعية الجسم.
-مشكلات في الأظافر والجلد:
قد يُؤدي نقص الكالسيوم لخشونة الشعر وهشاشته، والثعلبة، وجفاف الجلد، والأكزيما، وهشاشة الأظافر، والصدفية.

علاج نقص الكالسيوم للأطفال

ومن الهامّ جداً معالجة هذا النقص بأسرع وقت ممكن، لتجنّب المضاعفات التي يمكن أن تصيب الطفل جرّاء هذا النقص، ومن أبرزها الكساح ويتم علاج نقص الكالسيوم من خلال تهيئة جميع الظروف اللازمة لحصول الجسم على الكالسيوم، وذلك من خلال:
-الرضاعة الطبيعيّة إن كان رضيعاً، أما إن كان فطيماً فينصح بالإكثار من الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم مثل الحليب ومنتجاته، وحليب فول الصويا، والخضراوات الخضراء، ويحتاج الطفل من عمر السنة إلى ثلاث سنوات إلى سبعمئة ملغرام من الكالسيوم يوميّاً، وتزداد هذه الكميّة بزيادة عمر الطفل، وخاصّة عند بلوغه مرحلة المراهقة، حيث ينمو جسمه بشكل سريع وكبير.
-التأكد من أن الطفل يحصل على كميّات كافيّة من فيتامين د، وهو الفيتامين الذي يساعد على امتصاص وترسيب الكالسيوم في العظام، والمحافظة على مستوياته الطبيعيّة في الدم، وذلك من خلال تعريض لشمس الصباح لمدة ربع ساعة، مع الكشف عن أكبر قدر ممكن من جسمه، بحيث تصل الشمس لجلده مباشرة، أو في ساعات ما بعد الظهر، كما يمكن الحصول على هذا الفيتامين من البيض، والكبدة.
– إن كان الطفل يعاني من انخفاض مستويات الكالسيوم في الدم، فهذه حالة متقدمة، ومن الأفضل وضعه في المشفى لتقديم العلاج اللازم، فهم يستخدمون مكمّلات حليب خاصّة، كما يمكن أن يزود الطفل بحقنة وريديّة تحتوي الملح والكالسيوم، لتعويض نقص المغنيسيوم، أمّا بالنسبة للعيب الخلقي في الغدّة الدرقيّة، فيتم تحديد تأثير هذا العيب، ومعالجته إما جراحيّاً إن أمكن، أو من خلال الأدويّة البديلة لهرمونات هذه الغدّة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: