الزراعة والنباتات

طريقة زراعة الورد الجوري

طريقة زراعة الورد الجوري كما سنتعرف على طريقة زراعة الورد في البيت و طريقة زراعة الورد الجوري بالبطاطا و كيف اجعل الورد الجوري يزهر بكثرة و زراعة الورد المحمدي كل ذلك نقدمه لكم في هذا الموضوع.

طريقة زراعة الورد الجوري

الموقع : الورود تتوق إلى الشمس ، ست ساعات على الأقل في اليوم مثالية.

1 1
التربة :ازرع الورود في تربة غنية جيدة التصريف. عند الزراعة ، قم بخلط المواد العضوية ، مثل السماد أو لحاء الأرض في التربة المحفورة التي ستستخدمها في ردم حفرة الزراعة.

2
نشارة:أضف طبقة 2-3 بوصة من النشارة العضوية الخشنة حول الورود. يساعد النشارة الخشنة على تقليل أمراض أوراق الشجر التي تصيب الورود لأنها تقلل كمية الماء المتناثر على الأوراق و يمكن أن يؤدي رش قطرات الماء إلى انتشار الأمراض الفطري.

3
الماء: يجب ري الورود بعمق ولكن بشكل غير منتظم ، مع وضع الماء مباشرة على التربة باستخدام خراطيم الماء أو الري بالتنقيط و تختلف احتياجات المياه حسب الطقس والتربة ، لذا افحص التربة بإصبعك.
غالبًا ما تكون المياه كافية لتكوين تربة رطبة باستمرار – ليست رطبة بشكل مفرط ، وليست جافة جدًا.
للوقاية من الأمراض ، حافظ على أوراق الشجر جافة ، خاصة إذا كان ترويها الماء في وقت متأخر من اليوم

4
نوصي بسقي الكمية التالية لكل وردة في كل مرة تقوم فيها بري الماء
شجيرة الورود – 5 لترات .
الورود في الأواني – 5 لترات .
فحص :افحص الورد بشكل متكرر بحثًا عن الحشرات أو تفشي الأمراض.

5
تشتهر الورود بصعوبة نموها – طالما تقوم بريّها وتقليمها بشكل صحيح ، فلن تواجه الكثير من المتاعب مع هذه النباتات الجميلة.

6
يعتبر التقليم عنصرًا حيويًا في العناية بنباتات الورد وطول عمر النبات في حديقتك. بشكل عام ، فستحتاج تقليم شجيرات الورد قبل أن يكسر النبات سكونه بعد الصقيع الأخير في الربيع. سيكون هذا في وقت مبكر من العام في المناخات الدافئة .

طريقة زراعة الورد في البيت

1- شراء البذور أو الجذور الخالية من الورد الجذور العالية من الزهر تغرس مباشرة بالتربة، يمكن ايضًا شراء شتلات زهور و تنقل إلى اوعية أكبر، بعد شراء البذور من متاجر بيع البذور الزراعية عليك تجهيز التربة مكون من البتموس مع اي نوع تربة حسب التعليمات الموجودة على غلاف البذور، لو كانت الزهور داخل المنزل يفضل زراعة البذور بالبتموس فقط منعًا لتكون الدود، اما لو كانت الزهور سوف تزرع خارجيًا يفضل خلط البتموس مع الطمي من ثم وضعها في صواني البذور و غرس البذور و الانتظار نحو 4 اسابيع للانبات، تزرع البذور في اوائل موسم الربيع تستطيع ان تظل لفصل الشتاء.
2- البدء لتجهيز من اجل الحصول على لوازم الحديقة مثل مقص للتقليم و تشذيب الورد للمحافظة على صحتها لكي يشجعها على النمو و مقص منحي وقفازات البستنة لكن الورد ذات شوك والسماد هناك اسمدة مخصوصة للورد مع النشارة لتحافظ على التربة بعيدة عن الآفات مع توزيع المواد المغذية على النبات ومساعدة الورد على النمو.
3- مكان غرس النبات لابد ان تظل اشعة الشمس عليه مدة 6 ساعات واختيار الاماكن عديمة الزحمة بالجذور وتكون التربة سريعة الصرف يناسب الورد الحموض من 3 إلى 8 درجات.
4- في حالة غرس الجذور العارية من الورد عليك نقعها بالماء لبضع ساعات قبل عملية الغرس من ثم اعداد حفرة كبيرة 18 بوصة عميقه مع خلط التربة بالحفرة بالسماد العضوي الخاص بالورد (يمكن الحصول عليه من محال بيع مستلزمات الزراعة)، من ثم وضع الجذر على ان يكون بينه و بين الأخر مسافة 2 بوصة مع التأكد ان التربة ثابتة حول الجذور والضغط عليها للأسفل من اجل تفريغ الهواء.
5- ري التربة بحذر مع عدم اغراق الجذور بالماء منعًا لتعفن.
6- ثم اضافة نشارة الخشب على سطح التربة حول الجذع لتبقى التربة على درجة حرارة ثابته و تحمى الورد و هو في مرحلة مبكرة من النمو.
7- يتم تسميد الورد عدة مرات بالسنة في اوائل الربيع ومرة اخرى بفصل الصيف ونهاية الخريف مع عدم المبالغة في التسميد لانها كثرة السماد تسبب امراض للتربة، يفضل التسميد ببقايا المطبخ وبراز الاغنام والبقر والدجاج لتساعد الورد على النمو بشكل افضل.
8- عندما تزهر الورد يكون حان موسم الحصاد غالبًا تذبل الورد بعد يومين من الإزهار يفضل قطف الورد ووضعه في انية تحتوي على الماء والسكر أو الماء و الاسبريين.

طريقة زراعة الورد الجوري بالبطاطا

عند زراعة الورد الجوري في البطاطا نقوم بعدة عمليات زراعية مهمة منها: نقوم بحفر حفرة يبلغ طولها (15) سم، ثم وضع الرمل الزراعي على عمق (5) سم، بعد ذلك نقوم بجلب الأصناف الوردية المراد زراعتها، ثم القص عند القاعدة السفلية من النبات الوردي بعمق (23) سم، بعد ذلك نقوم بإحضار البطاطا ووضعها في الجور، ويتم بعد ذلك وضع التراب فوق البطاطا، بحيث تكون القاعدة مثبته جيداً بالرمال، ويجب أن نكون حذرين قدر الإمكان عند الزراعة حتى لا تتأثر العُقل الزراعية الموجودة في التربة.
يتم بعد ذلك ري البطاطا ريّة جيدة ومناسبة، وعند الري يجب أن توضع الأسمدة الكيميائية بحذر وبكمية مناسبة وبالكمية المطلوبة للورد المزروع بالبطاطا، وعند ريّها تغمر العُقل بنسبة (2)-(3) سم من القاعدة الأرضية الملامسة لسطح التربة وبشكل جيد ومناسب.

كيف اجعل الورد الجوري يزهر بكثرة

اختيار موقع الزراعة الصحيح
يؤثر موقع الزراعة الصحيح على إزهار الورد الجوري مستقبلاً، لذا يجب اختيار مكان في الحديقة به تصريف ممتاز وتعرض كامل للشمس لمدة ست إلى ثماني ساعات على الأقل كل يوم، لأن الورد الجوري يحتاج إلى أشعة الشمس المباشرة لتوليد الطاقة اللازمة للإزهار الوفير، مع مراعاة تجنب تعريض الشجيرة للظل لوقت طويل لأنها قد تسبب أمراضا وآفات للورود، ويمكنك إجراء اختبار التصريف عن طريق حفر حفرة قطرها 45 سم ثم وضع الماء بها، وإذا لم تصرّف المياه بعد ساعتين يمكنك بناء أحواض زراعة مرتفعة لزراعة الورد الجوري، وتجنب زراعتها في تربة رطبة لأن ذلك يعرضها للأمراض الفطرية وتعفن الجذور.
قطع رؤوس الزهور الباهتة
تدخل شجيرة الورد في وضع إنتاج البذور بعد انتهاء موسم الإزهار وبدء ظهور زهور باهتة، ويمكنك قطع هذه العملية والاستمرار في دورة الإزهار عن طريق إزالة الأزهار الباهتة بما يُعرف باسم (Deadheading)، وهذه العملية بالإضافة إلى أنها تساهم في تشجيع الورد الجوري على إعادة الإزهار أو الإزهار المستمر، فهي تحافظ على النبات مرتبا ونظيفا، ويجدر بالذكر أن هذه الممارسة لن تزيد الإزهار لبعض أصناف الورد، مثل: الورود البيضاء Albas والورد الفرنسي Gallicas؛ إذ أنهما تزهران بكثافة مرة واحدة فقط سنويًا.
السيطرة على الأمراض الفطرية
تؤدي إصابة الورد الجوري بأمراض البقع السوداء والعفن إلى تشويه أوراق شجيرة الورد كما أنها تسبب تساقط الأوراق، بالإضافة إلى أنها تضعف النبات بأكمله، وتستنفد الطاقة اللازمة لإنتاج أزهار وفيرة، ويمكنك معالجة هذه الأمراض الفطرية عن طريق رش الشجيرات المصابة بالمنتج المناسب عند ظهور أول عرض من الأعراض، أو باستخدام العلاجات الوقائية في بداية موسم النمو لحماية النمو الجديد، ويمكن تجنب الفطريات عن طريق الحفاظ على رطوبة الشجيرات.
تسميد الورد الجوري
يرتبط الإزهار الكثير للورد الجوري باستخدام الأسمدة بشكل كافٍ، مثل العديد من النباتات ذات الأزهار الكبيرة يحتاج الورد الجوري إلى مغذيات وفيرة وثقيلة، ويمكن إضافة سماد عضوي مثل الكمبوست، أو إضافة الأسمدة الكيميائية، وذلك عبر تسميدها طوال الموسم ثلاث مرات على الأقل بسماد متوازن بنسبة NPK تبلغ 10-10-10؛ حيث يوفر النيتروجين التغذية لأوراق الشجيرة، كما يوفر الفوسفور تقوية للجذور، ويساهم البوتاسيوم في تكوين الأزهار، ويبدأ تطبيق السماد عندما يخرج النبات من السبات في الربيع، ويتبعه تطبيقان آخران للسماد في منتصف حزيران ومنتصف تمّوز، مع مراعاة التوقّف عن التسميد في شهر آب للسماح للنبات بالاستعداد للسبات الشتوي، وتجنب إضافة نشارة الخشب الحديثة أثناء فترة الإزهار.
التربة
تتطلب زراعة الورد الجوري تربة طينية وعميقة ولها قدرة جيدة على الاحتفاظ بالمياه مع التصريف المناسب، ويكون نمو الورد الجوري أفضل إذا كانت درجة حموضة التربة تتراوح بين 6.0 – 7.5، ويمكن تحقيق درجة الحموضة المناسبة بإضافة الجبس أو العوامل التي تساهم في رفع درجة الحموضة الأخرى في التربة القلوية، كما يمكن رفع الرقم الهيدروجيني للتربة الحمضية بإضافة حجر الجير الدولوميت المطحون جيدا.

زراعة الورد المحمدي

تجود زراعة الورد المحمدي في التربة الخصبة جيدة الصرف الغنية بالمادة العضوية، كما تنجح زراعتها في الترب الرملية إذا ما توافر الماء والمادة العضوية. إن استعمال أسلوب الري المناسب من محددات نجاح زراعة الورد المحمدي بأن تكون التربة في حالة رطبة، بحيث لا يؤثر ذلك على التهوية الضرورية لنمو الجذور.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: